عمان مهيأة لتعزيز قطاع سياحة المؤتمرات والمعارض بإنشاء مكتب عمان للمؤتمرات

مدير عام الترويج السياحي في سلطنة عمان سالم المعمري

مدير عام الترويج السياحي في سلطنة عمان سالم المعمري

الثلاثاء,26 أبريل 2016

سلطنة عمان مهيأة للتحوّل الى مركز إقليمي بارز لسياحة الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض، بعد إنشائها مكتب عمان للمؤتمرات من قبل وزارة السياحة العمانية.

وقام المسؤولون في وزارة السياحة العمانية بالإفصاح عن تفاصيل مهام المكتب وموعد افتتاح مركز عمان للمؤتمرات المتطور في العاصمة العمانية في وقت لاحق من هذا العام، خلال مشاركتهم في سوق السفر العربي في دبي.

وفي حديث له عن المبادرة الجديدة ، قال مدير عام الترويج السياحي في عمان سالم المعمري: “وزارة السياحة ملتزمة تماما بتعزيز قطاع سياحة المؤتمرات والمعارض في عمان لمساعدة السلطنة على تحقيق إمكانياتها بالتحول الى وجهة مختارة لهذا القطاع. استراتيجيتنا السياحية للعام 2040 تركّز على هذا القطاع كركيزة أساسية للمستقبل لمساعدتنا على تنمية وتعزيز هذه الصناعة.

وأضاف المعمري: “يهدف هذا المكتب الى دعم المنظمات العالمية والمحلية في تنظيم نشاطاتها وتلبية متطلباتها، والهدف الرئيسي هو الترويج لعمان كوجهة مثالية لهذا القطاع”.

و عيّنت الوزارة الفاضل خالد الزدجالي في منصب مدير مكتب عمان للمؤتمرات الذي قال: “إن مبادرة الوزارة في إنشاء المكتب تحت إشرافها هو إنجاز بارز في بناء أسس متينة تساعدنا على تحقيق أهدافنا في قطاع سياحة المؤتمرات والمجتمعات والمعارض و سياحة الأعمال في المستقبل”.

وأضاف: “سوف نقوم بتعزيز هذا القطاع ووضع الاجراءات اللازمة لعمله لكي نضمن تجربة سلسة للمنظمات الراغبة في إقامة نشاطاتها في عمان، وبالتالي، الترويج لإمكانيات عمان في سوق المؤتمرات والمعارض وسياحة الأعمال على مستوى العالم”.

ومن الناحية العملية، سيتعزز قطاع المؤتمرات والمعارض في العام 2016 بالافتتاح المرتقب لمركز عمان للمؤتمرات و المعارض في مسقط خلال الربع الأخير من هذا العام والذي سيتضمن مسارح وقاعات للمؤتمرات عالية التقنية إضافة الى أربعة فنادق بطاقة استيعابية من حوالى ألف غرفة، وقاعات رئيسية للمعارض تتسّع لعشرات الآلآف من الزوار في وقت واحد.

وسيتعزز هذا القطاع من خلال مشروع التوسعة والتطوير لمطار مسقط الدولي الذي سترتفع قدرته الأستيعابية الأولية الى 12 مليون مسافر سيصلون عبر تسهيلات مبنى جديد وحديث، على أن ترتفع قدرته الاستيعابية في مراحل مقبلة الى 48 مليون مسافر سنويا.

وحول النمو السريع الذي يشهده قطاع السياحة في عمان قال المعمري: “ينمو قطاع السياحة في عمان بوتيرة سريعة وقد شهدنا زيادة بنسبة 17.7 بالمئة في عدد الزوار في العام 2015 وحده، ليصل معه العدد الاجمالي السنوي الى 2.4 مليون زائر. السياحة مهيأة لتكون من الركائز الأساسية للنمو الاقتصادي في السلطنة في العقود المقبلة، وهذا يعني أن علينا ضمان وجود عدد كاف من غرف الفنادق العالية الجودة لزوارنا من كل انحاء العالم”.

الاستراتيجية السياحية الجديدة الطموحة لسلطنة عمان تسعى لتنمية عدد زوارها الدوليين الى 5.3 ملايين زائر سنويا بحلول العام 2040.

يتواجد مسؤولو جناح وزارة السياحة العمانية في سوق السفر العربي في القاعة رقم… طوال فترة المعرض.