المدينة المنورة عاصمة السياحة الاسلامية لعام 2017

المدينة المنورة عاصمة السياحة الاسلامية

المدينة المنورة عاصمة السياحة الاسلامية

الخميس,07 يناير 2016
اختار وزراء السياحة في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي المدينة المنورة عاصمة للسياحة الإسلامية لعام 2017، فيما اعتمدوا مدينة «كونيا» التركية عاصمة للسياحة الإسلامية لعام 2016 ومدينة «تبريز» الإيرانية لعام 2018. وتقرر اختيار المدينة المنورة ومدينة تبريز لنيل هذا اللقب من بين عدة بلدان متنافسة، في ختام أعمال اجتماع وزراء السياحة في الدول الأعضاء لمنظمة "التعاون الإسلامي”، بما في ذلك إنشاء بوابة إلكترونية للسياحة الإسلامية وإقامة المهرجانات حول الطبخ والثقافة.
 
ودعا الدول الأعضاء بالمنظمة إلى تعزيز السياحة الإسلامية، من خلال الفنادق، والمنتجعات، و"الأطعمة الحلال" والمرافق الترفيهية والرياضية على نحو متوافق مع "مبادئ الشريعة الإسلامية".
 
من جانبه، أوضح أمين عام منظمة التعاون الإسلامي، إياد بن أمين مدني، أن انعقاد مؤتمر السياحة في جمهورية النيجر يجدد الثقة بأمن واستقرار هذا البلد العزيز. وأضاف أن قطاع السياحة يوفر وظيفة واحدة من بين كل 11 وظيفة على المستوى العالمي، مبيناً أن بلدان المنظمة استضافت نحو 147 مليون سائح خلال عام 2013، مقارنة بـ 156 مليون سائح خلال 2009. وسجلت عوائد سياحية ملموسة بلغت نحو 20 مليار دولار أميركي.
 
ويذكر أن المدن التي تنافست على لقب "عاصمة السياحة الإسلامية هي المدينة المنورة بالسعودية ومدينتا تبريز ويازد الايرانية وتايبينج الماليزية بالإضافة إلى مدينتي سيلهت و باغرهات من بنغلاديش وأخيرا مدينة ماردن التركية.