لوفتهانزا تحتفل بمرور 40 عاما من الخدمة المتميزة في دبي

Lufthansa Executives with Lufthansa crew in retro uniforms

Lufthansa Executives with Lufthansa crew in retro uniforms

Lufthansa Executives with Lufthansa crew in retro uniforms

Lufthansa Executives with Lufthansa crew in retro uniforms

السبت,21 مايو 2016

تحتفل الخطوط الجوية الألمانية "لوفتهانزا" بمرور 40 عاماً على إطلاق عملياتها في دبي. ففي 3 مايو 1976، حطت أول رحلة لـ "لوفتهانزا" في مطار دبي الدولي لتربط المدينة بشبكة الخطوط العالمية للناقلة. ومع احتفال "لوفتهانزا" بالذكرى الأربعين، تفخر الناقلة بأن تكون جزءاً من النمو الاستثنائي لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تنقل المسافرين بغرض العمل أو السياحة من وإلى ألمانيا. وتقوم اليوم الخطوط الجوية الألمانية "لوفتهانزا" والخطوط الجوية السويسرية "سويس" بخدمة دبي يومياً من فرانكفورت وزيوريخ على التوالي، وذلك بفضل معدل النمو الثابت لحركة السفر بين شبكة محطات مجموعة "لوفتهانزا" ودولة الإمارات.

وبمناسبة احتفال الناقلة، حضر خصيصاً إلى دبي هاري هوهمايستر، رئيس إدارة مركز العمليات وعضو المجلس التنفيذي في "لوفتهانزا" الألمانية، ليشارك في الاحتفال ويؤكد على أهمية هذا السوق بالنسبة لفئة ناقلات المسافرين ضمن أعمال المجموعة، وكذلك بالنسبة لشركات الخدمات.

وقال هاري هوهمايستر: "تحظى ’لوفتهانزا‘ بتاريخ طويل وعريق يصل إلى 90 عاماً من الخبرة في قطاع الطيران، وقد شكل سوق دبي جزءاً من هذه المسيرة طيلة 40 عاماً. ويعد استلهام القوة من خبرتنا وتجربتنا دليلاً على الرغبة في مواصلة دورنا الرائد في الطيران، والمحافظة على الصدارة في الوصول إلى وجهات جديدة من مراكز عملياتنا وتعزيز نقاط القوة لدينا. وقد قمنا بالفعل بتحسين وتنفيذ برامج تركز على العميل وتعود بالنفع والفائدة على ركابنا. كما نعمل على إطلاق استراتيجياتنا المعنية بالتركيز على العملاء وأصحاب المصلحة وأسطولنا، فضلاً عن تحديد أسواق جديدة للنمو سواء بالنسبة لعملنا في ناقلات المسافرين أو شركات الخدمة الجوية التابعة لنا".

وبعيداً عن عمليات "لوفتهانزا" و"سويس"، قامت "لوفتهانزا تكنيك" الشركة الرائدة في أعمال الصيانة والإصلاح بترسيخ مكانتها في قطاع الطيران المزدهر في دبي باتخاذها قرار تأسيس مؤسسة لإصلاح مكونات هياكل الطائرات بالقرب من مطار آل مكتوم الدولي في دبي ورلد سنترال. وتقوم "لوفتهانزا للشحن" بتعزيز عملياتها اللوجستية بشكل مستمر، حيث توفر خدمة شحن بجوار مطار الشارقة.

وأضاف هوهمايستر قائلاً: "بالنسبة لدبي، سوف يعني ذلك رابطة أكثر قرباً لمجموعة "لوفتهانزا"، ما يعزز سنوات من الخبرة في قطاع الطيران، وتجربة سفر سهلة تخلو من التعقيدات، وملاءمة المنتجات المقدمة، فضلاً عن جودة الخدمة التي تشتهر بها ’لوفتهانزا‘، حيث لا يقتصر الأمر على مجرد ربط ملايين المسافرين من هذه المنطقة عن طريق مراكز عملياتنا".

ومن جانبه، قال تامور جودارزي بور، نائب الرئيس للمبيعات والخدمات لمناطق الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب شرق أوروبا في "لوفتهانزا": "يصل تواجدنا في منطقة الشرق الأوسط إلى ما يزيد عن 60 عاماً، ما يعكس بوضوح الأهمية الكبيرة التي تمثلها المنطقة لنا. ونحن نعتزم زيادة خدماتنا ومنتجاتنا الأرضية وعلى متن طائراتنا أثناء الرحلة في الأعوام المقبلة. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لأشكر عملاءنا وشركاءنا في المنطقة، والسلطات الحكومية، وشركات السفر والسياحة على دعمهم لنا طوال هذه الفترة، ما أتاح الفرصة لـ "لوفتهانزا" لخدمة المسافرين لأعوام عديدة".

وبدوره، قال كارستن زانج، المدير الإقليمي لمجموعة "لوفتهانزا" في منطقة الخليج وإيران وأفغانستان وباكستان، الذي يترأس الاحتفال بهذه المناسبة في دبي: "تفخر ’لوفتهانزا‘ بالاحتفال بمرور 40 عاماً على خدمة المسافرين في دولة الإمارات. وما يزيد من سعادتنا أن هذا الاحتفال يأتي متزامناً مع تقديم منتجاتنا من المقصورات الجديدة كلياً على متن طائراتنا، وقد افتتحنا مؤخراً استراحتنا للمسافرين على درجة رجال الأعمال وأعضاء فئة "سيناتور" في مبنى ’الكونكورس دي‘ بالمبنى 1 في مطار دبي الدولي. ويأتي ذلك انطلاقاً من كون دبي تمثل وجهة رئيسية لا سيما مع حركة السفر القوية بين الإمارات وألمانيا للمسافرين بغرض العمل أو السياحة. لقد كانت دبي منذ عام 1976 في صميم محفظة وجهات ’لوفتهانزا‘ في منطقة الشرق الأوسط، لتربط المسافرين إلى أوروبا وما يزيد عن 20 وجهة في أمريكا الشمالية".