نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الإلبه 

نهر الالبه في مدينه هامبورج هو احد هذه الانهار ، فلولا نهر الالبه لم تكن هامبورج ستصبح قوه اقتصاديه الى الان..

نهر الالبه يتدفق عبر هامبورج ليضم المدينه الهانزيه الى بحر الشمال وهو ينبع عاليا من جبال" التشيك ويعبر ولايتان ايضا هما دارسيدن و ميدبرغ وذلك قبل ان يصل الى هامبورغ ويصب اخيرا في بحر كوكسهافن في الشمال.

ويرتبط النهر في الشمال والجنوب بالعديد من القنوات والممرات ، والتي شكلت الطابع العام للمدينه بميناءها الذي يفتح ابوابه للعالم بأسره ، فالميناء الخاص به يشتهر بمدينة التخزين التي تعتبر منطقه حره لتخزين البضائع القيمه مثل التبغ و الالات الثقيله والكهربائيه ،ويوجد متحف يحكي تاريخ الميناء ،كما يحظى باقبال سياحي عالي ، حيث يمكن للسياح التريض وركوب الدراجات كما يمكنهم التنزه داخل نفق الالبه القديم تحت النهر.

في الصيف تزدحم ضفة الالبه بالسياح لممارسة السباحة وذلك لنقاء مياهه، مما يجعل من السباحة تجربه فريدة، خاصة في الجزء الريفي الذي يتمتع بشعبيه كبيره، ومن أكثر شواطئ الالبه تميزا، هو شاطئ اللؤلؤ" وهو من اهم الشواطئ الحديث في هامبورغ.