متاحف الفاتيكان

متاحف الفاتيكان

متاحف الفاتيكان

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

متاحف الفاتيكان ‏

متاحف الفاتيكان ‏

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

متاحف الفاتيكان ‏

متاحف الفاتيكان ‏

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

متاحف الفاتيكان ‏من الداخل

يتجول ملايين السياح سنويا في بنايات متاحف الفاتيكان باجواء توحي بالقرون القديمة لرؤية لوحات ورسومات مميزة وشهيرة منها رسومات من اعمال الفنان مايكل انجلو باسم كروتشيفيسّوني دي سان بيترو، وسان جيرولامو لليوناردو ديفينشي.

تأسست متاحف الفاتيكان عندما اشترى الفاتيكان منحوتة رخامية باسم "لاكون وأبناؤه" Laocoon and His Sons من مالك مزرعة عنب في القرن الخامس عشر، وما زال التمثال قائما حتى اليوم إلى جانب مجموعات فنية أخرى منها مجموعة الفن الديني الحديث الذي أضيف إلى المجموعة عام1973 ، مثل أعمال كارلو كارا وجورجيو دي كريكو. 

هناك أيضا المتاحف التي تحيط بساحة البلفيدير، منها متحف بيو كلمينتينو، ومتحف كيارامونتي، ومتحف غريغوريان اتروسكو.

جزء من فعاليات المتاحف التي تضم مختبر الأبحاث العلمية هو تنظيم ورشات عمل بإشراف مختصين هدفها الحفاظ على اللوحات، والبرونزيات، والرخام، والبسط المنقوشة، وغيرها من الأغراض التاريخية العريقة.

تفتح متاحف الفاتيكان ابوابها للزوار صبيحة كل ايام الأسبوع وبعد الظهر أيضا في أيام الصيف، والدخول إليه يوم الاحد من نهاية كل شهر بالمجان.