علم اسبانيا

علم اسبانيا

علم اسبانيا

يعتبر علم اسبانيا رمز الكرامة والسيادة والولاء والأداة التعبيرية عن تاريخ وحضارة الوطن ولكل دولة علمها الخاص بها.

تم اعتماد العلم المدني لإسبانيا عام 1978 بعد تعديله، ويظهر لون العلم باللونين الأحمر والأصفر ويتوسط اللون الأصفرتاج تعبيرًا عن الملكية.

معنى علم اسبانيا

رموز العلم عبارة عن رسم القلعة التي ترمز إلى مملكة قشتالة أعلى اليسار، ثم الأسد الذى يرمز إلى مملكة ليون أعلى اليمين مخطط باللونين الأحمر والأصفر ويرمز إلى مملكة أرجون أسفل اليسار، وهناك السلاسل الصفراء المتصالبة والتي ترمز إلى مملكة "نافار الباسيكسة" أسفل اليمين.

وسط الأربعة نجد شعار آل بوربون للأسرة المالكة الآن، وتوجد الرمانة وهي ترمز لمدينة غرناطة "آخر مملكة سقطت من أيدى العرب" أسفل الأربعة.

وأخيرًا العمودين على اليمين واليسار رمز "أعمدة هرقل" والمقصود بهما جبل طارق وسبتة.

تاريخ علم اسبانيا

ظهر أول علم لأسبانيا عام 1759 في عهد الملك تشارلز الثالث، وكان يتكون العلم من اللون الأحمر في الأعلى والأسفل، بينما الأصفر في المنتصف وعليه تاج الملكية، ثم أعلنت الجمهورية الأسبانية قيامها عندما تنازل الملك آماديو الأول عن العرش.

استقر العلم على لونيه الأحمر والأصفر بدون التاج الملكي، وفي عام 1874 سقطت الجمهورية الاسبانية على يد الملك ألفانسو الثاني عشر.

ظل العلم كما هو وفي عام 1931، تم قيام الجمهورية الأسبانية الثانية تمت إضافة اللون الأرجواني إلى الأحمر والأصفر في العلم، وتم وضع شعار مقسم إلى أربعة أقسام متساويه يمثل كل جزء منها قسم من أسبانيا ويحيط بالشعار عامود هرقل.

في عام  1981تم التعديل النهائي على العلم الأسباني، حيث تم تغيير الصقر الأسود بشعار النيبال حتى الأن.

قيمة العلم

العلم رمز وطني يمثل الهوية الأساسية للدولة ورمز لعزتها وقوتها، وإعلاء لقيمة الإتحاد والإنتماء للوطن، فيجب على كل شخص أن يقف احترامًا وتقديرًا لهذا العلَم، فهو رمز لتضحيات وطموحات الشعب.

فالعلم راية ورمز للدولة والأمة ويجب أن يعرف المواطنين قيمة هذا الرمز الوطني وأهميته.