قلعة بني حماد

قلعة بني حماد في المسيلة

قلعة بني حماد في المسيلة

قلعة بني حماد في الجزائر

قلعة بني حماد في الجزائر

قلعة بني حماد في الجزائر

قلعة بني حماد في الجزائر

قلعة بني حماد في الجزائر

قلعة بني حماد في الجزائر

احتفلت قلعة "بني حماد" الجزائرية بمرور أكثر من 1000 عام على بناؤها، وهي تعتبر من معالم الجزائر التاريخية الهامة الشاهدة على حضارة الدولة الحمادية في المغرب العربى، كما أنها من أهم معالم التاريخ الإسلامي. 

تبعد القلعة حوالي 225 كم من الجزائر العاصمة شمال شرق ولاية المسيلة، بالقرب من مدينة بشارة، وتقع على ارتفاع 1000 متر فوق سطح البحر على سفح جبل المعاضيد، وهي محاطة بجبال "هدنا" الجميلة، وتعتبر أحد مواقع التراث العالمي بالجزائر. 

تاريخ قلعة بني حماد

 تأسست قلعة بني حماد في إطار التطورات السياسية لدولة بني حماد، وهي مدينة خراب وأول عاصمة لأمراء بني حماد، وأُسست باعتبارها معقل عسكري عام 1007 ميلاديًا، وتخلوا عنها في 1090 ميلاديًا، ودمرت  في 1152. 

أسَّسها "حماد بن بلكين البربري" على سفح جبل المعاضيد، وسط سلسلة جبلية لتكون صعبة المنال نتيجة مسالكها الوعرة. 

تصميم قلعة بني حماد

استفادت قلعة بني حماد كثيرًا من طيبوغرافيا الموقع، حيث تحيط بها جبال ذات منحدرات وعرة يصعب تجاوزها بالإضافة إلى سور حصين يبلغ طوله 7 كيلو متر مبني من الحجارة وتخترقه ثلاثة أبواب رئيسية، مما يجعلها حصن منيع للغاية. 

تحتوي المدينة القلعة على عدد كبير من القصور منها: "قصر المنار، قصر البحر، قصر السلام، قصر النجمة"، وفي الجانب العلوي يمتد قلب المدينة، حيث يوجد قصر البحر والجامع الكبير والحمامات، أما الجزء الجنوبي للتلة، فكان مخصصا للأسواق، فهي مدينة متكاملة.

جمع تصميم القلعة بين عدة تصاميم مختلفة لأشكال العمارة الإسلامية، فالأقواس والقباب والكوات الكبيرة ذات الأقواس الدائرية من البرج الرئيسي وقصر المنار جميعها تم ربطها بالعمارة الإيرانية.

أما تصميم أبواب القصور فيرجع أصلها إلى بوابة مسجد الحاكم بالقاهرة، وهناك الكوات النصف أسطوانية المميزة للدولة الفاطمية، والكوات ذات العمق المستوي مستمدة من الأخيضر بالعراق وبالقيروان والمهدية وصفاقس بتونس.

كما نجد ارتباطًا من خلال التيجان المركبة ومن خلال تنظيم المدينة في شكل مدرجات بالأندلس.

معالم يمكن زيارتها بالقلعة

 هُدمت القلعة ولم يتبقى منها سوى أطلال شاهدة على الحضارة الإسلامية للدولة الحمادية، والهندسة المعمارية الأصلية والثقافة الفخمة في شمال أفريقيا. 

من آثار القلعة التي مازالت قائمة، سور القلعة الذي يمتد لمسافة 7 كيلو متر، المسجد الكبير الذي يعتبر الأكبر في الجزائر حتى الآن، ومأذنته التي يبلغ طولها إلى 25 متر من ثلاثة مستويات. 

مجموعة كبيرة من القصور منها قصر "الأمراء حماد"، وهو عبارة عن مجمع يتألف من ثلاثة مساكن مفصولة الحدائق، وأجنحة وصهاريج، قصر العروسان وقصر بلارة وقصر البحيرة  وقصر المنار وقصر نجمة السلامة.

      Beni Hammad Fort, Algeria