أفضل 25 وجهة سياحية لعام 2016

باريس

باريس

بورا بورا

بورا بورا

فلورنسا

فلورنسا

طوكيو

طوكيو

كوسكو

كوسكو

لندن

لندن

روما

روما

مدينة نيويورك

مدينة نيويورك

ماوي

ماوي

كيب تاون

كيب تاون

برشلونة

برشلونة

سيدني

سيدني

ريو دي جانيرو

ريو دي جانيرو

يلوستون

يلوستون

أمستردام

أمستردام

هونج كونج

هونج كونج

القاهرة

القاهرة

واشنطن

واشنطن

جراند كانيون

جراند كانيون

جزر فيرجن البريطانية

جزر فيرجن البريطانية

بالي

بالي

سان فرانسيسكو

سان فرانسيسكو

الأرجنتيني باتاغونيا

الأرجنتيني باتاغونيا

بودابست

بودابست

الأربعاء,06 يوليو 2016

واشنطن / مع كثرة الأماكن الساحرة التي يمكن زيارتها في العالم فإن اختيار الوجهة المثالية لقضاء عطلة يكون صعبا، لذلك قام تقرير عالمي بتضييق الاختيارات وكشف عن قائمة تضم أفضل 25 وجهة سياحية لعام2016 م.

تم تجميع هذه القائمة من قبل موقع أخبار الولايات المتحدة U.S. News ، بناء على آراء الخبراء وأصوات المستخدمين.

تصدر القائمة واحد من عجائب الدنيا السبع الطبيعية وهو الحاجز المرجاني العظيم الذي يقع على الساحل الشرقي من ولاية كوينزلاند، يضم الحاجز المرجاني العظيم ما يقرب من 3000 من الشعاب المرجانية و600 جزيرة و1625 نوع من الأسماك ويجذب نحو 1.6 مليون زائر سنويا.

فيما يلي قائمة أفضل 25 وجهة سياحية في العالم لعام 2016م، الحاجز المرجاني العظيم: 

يحتوي على أكبر نظام للشعب المرجانية في العالم، ويفتخر بمشهد لا يصدق سواء من تحت الماء أو من الجو أو عن طريق القوارب.

باريس
باريس مدينة الضوء التي تجذب الملايين من الزوار كل عام بفضل معالمها البارزة مثل برج إيفل وكنيسة نوتردام بالإضافة إلى المقاهي الغريبة والأسواق النابضة بالحياة.

بورا بورا
جنة المحيط الهادئ حيث الرمال الذهبية والغابات الخصبة التي تمتد إلى البراكين العالية بالإضافة إلى المنتجعات الراقية.

فلورنسا
هي مدينة تاريخية تقدم الكثير من عوامل الجذب الشهيرة بما في ذلك دومو وساحة مايكل أنجلو، تتميز فلورنسا بالنهضة المعمارية والفنون بالإضافة إلى الطعام الجيد والمحلات التجارية الراقية.

 طوكيو
المعابد والأسواق والمتاحف ليست سوى بعض من المعالم الموجودة في طوكيو فهي مدينة تكنولوجية مركزية، ينصح بزيارة سوق تسوكيجي والقصر الإمبراطوري.

كوسكو
كوسكو في بيرو المعروفة باسم قلب إمبراطورية الانكا والعاصمة الأثري في الأمريكتين، تقدم كوسكو الكثير من التاريخ والهندسة المعمارية.

لندن
لندن هي معلم في حد ذاتها، توفر لندن الاتحاد المثالي بين التاريخ والحداثة والذي يظهر في أحيائها الراقية، كما تعد لندن عاصمة الموضة والموسيقى والثقافة.

روما:
روما تلك المدينة الخالدة التي يعانق ماضيها حاضرها ويظهر ذلك المحلات التجارية نابضة بالحياة والفنادق الحديثة والمطاعم الأنيقة جنبا إلى جنب المعالم الأثرية مثل الكولوسيوم ونافورة تريفي والبانثيون بالإضافة إلى معالم مدينة الفاتيكان ومنها كنيسة القديس بطرس وكنيسة سيستين.

مدينة نيويورك: 
مدينة المغامرات الحضرية التي لا تنتهي، تضم المدينة عدد من المتاحف والمعارض الفنية وفي الليل تفتخر بأضواء ناطحات السحاب البراقة في مانهاتن، من أشهر معالم المدينة سنترال بارك ومبنى امباير ستيت.

ماوي
جزيرة ماوي واحدة من أجمل جزر هاوي، تتميز بشواطئها الغريبة ومنتجعاتها الفخمة بالإضافة إلى ازدهار الحياة البرية.

كيب تاون
تجذب الباحثين عن المغامرة حيث يمكن تسلق جبل الطاولة ثم أخذ حمام شمس على رمال شاطئ كليفتون بيتش.

برشلونة
برشلونة تضم أكثر بكثير من المواهب الرياضية حيث يمكن للزوار المشي في منطقة باري القوطية لمشاهدة عمارة العصور الوسطى.

سيدني
سيدني تفتخر بجو دافئ مشمس مثالي للاستمتاع بالشواطئ المحلية مثل كوجي وبوندي، ومن أشهر معالمها دار الأوبرا وجسر ميناء سيدني.

ريو دي جانيرو
أهم نقطة في أمريكا الجنوبية والمضيف لدورة الألعاب الأولمبية لعام 2016م، أشهر معالمها تمثال المسيح المخلص الذي يجلس فوق شاطئ كوباكابانا.

 يلوستون
أكثر من 3000 ميل مربع من أروع الوديان الطبيعة التي تضم المنحدرات الصخرية والينابيع الساخنة كما تضم بحيرة يلوستون التي تقع في حديقة وطنية رائعة.

أمستردام
هي وجهة سياحية مناسبة لجميع أفراد العائلة، تضم عدد من المحلات التجارية الراقية والمقاهي الجيدة، من أكثر مناطق الجذب بها متحف فان غوخ وبيت آنا فرانك.

هونج كونج
هونج كونج مدينة فريدة من نوعها فهي تمزج بين القديم والجديد حيث حديقة ديزني جنبا إلى جنب مع المعابد القديمة، تحتوي هونج كونج على عدد من شوارع التسوق النابضة بالحياة، تقدم قمة جبل فيكتوريا إطلالة خلابة على المدينة.

القاهرة
سحر المصريون القدماء يجذب السياح من جميع أنحاء العالم لمشاهدة الآثار الفرعونية في المتحف المصري وأهرامات الجيزة بالإضافة إلى الأحياء التاريخية مثل القاهرة القبطية وشارع المعز.

واشنطن
تضم مجموعة نفيسة من الآثار البارزة كما يمكن استكشاف نصب واشنطن ونصب لنكولن التذكاري ومتاحف مؤسسة سميثسونيان.

جراند كانيون
يبلغ طوله 277 ميلا وعرضه 18 ميلا، يقدم الكثير من الأنشطة في الهواء الطلق لمحبي المغامرة بما في ذلك المشي لمسافات طويلة وغيرها من الأنشطة المثيرة.

جزر فيرجن البريطانية
حيث الشواطئ الخلابة والطقس الحار، يمكن للزوار البقاء في جزيرة تورتولا أكبر جزيرة في الإقليم.

بالي
هي جنة خضراء تضم عددا من المعابد هادئة والشواطئ الخلابة، توفر للزوار فرصا للتفاعل مع القرود والفيلة، أفضل وقت للزيارة بين شهري أبريل وأكتوبر.

سان فرانسيسكو
تفتخر بعدد من المحلات التجارية غير التقليدية، يمكن للزوار ركوب التلفريك لمشاهدة الإنجاز المعماري الذي يتوج المدينة.

الأرجنتيني باتاغونيا: 
هذه الوجهة الأمريكية الجنوبية بقعة مثالية للمسافرين عشاق المغامرة، تضم الأرجنتيني باتاغونيا البحيرات الخلابة والجبال الشاهقة والأنهار الجليدية.

بودابست
تتصدر وجهات أوروبا الشرقية، المدينة تلبي احتياجات مختلف أنواع المسافرين بالإضافة إلى تفاوت أسعار الفنادق والمطاعم، وتضم العديد من الحمامات الحرارية والمتاحف.