استثمارات قطرية لبناء فنادق في الأحساء

فنادق في الأحساء

فنادق في الأحساء

الاثنين,02 مايو 2016

كشف المهندس عادل بن محمد الملحم ، أمين محافظة الأحساء السعودية، عن دخول رجال أعمال قطريين، في بناء وإستثمار مجمعات تجارية، وفنادق عالمية في قلب المحافظة.
 
وأوضح الملحم أن مدينة سلوى الحدودية شهدت في الاونة الاخيرة، إنشاء كورنيش بحري ومنتجعات واسواق من شأنها لا تستهدف خدمة سكان سلوى وحدهم ، وإنما جذب المسافرين برا بين الدولتين، لافتا إلى أن مدينة الأحساء الواعدة التي تشكل 23% من خارطة المملكة، وضعت ضمن خطتها الإستراتيجية التي تمتد حتى عام 2050، العناية برفع مستوى السياحة وتوفير الخدمات بجودة عالية تلقى رضا جميع من يمرون بالمحافظة من سكان دول مجلس التعاون، خصوصا وأن لها حدود مباشرة مع أغلب تلك الدول.
 
وأشار إلى أن إستراتيجية الأحساء، اقترحت إنشاء جسر بحري بطول 25 كيلو متراً يربط بينها وبين دولة قطر ا، وعرضت ذلك على المعنيين في أمانة دول مجلس التعاون، التي ستدرس الأمر، إلا أن أي قرار حول ذلك يعتبر سياديا، ويخضع لرأي قادة البلدين.
 
ووفقاً للملحم، فإن ضمن المقترحات، أن تبنى دولة قطر مدينة صناعية على مشارف الجسر المرتقب، تقابل المدينة الصناعية في الأحساء، من أجل استغلال الجسر في التبادل التجاري، وتزويد الاسواق في البلدين بالبضائع المحلية.