الفنادق الخضراء هدف مكة المكرمة

السعودية

السعودية

الأحد,15 مايو 2016

تركز الرؤية المستقبلية للأنماط الهندسية في فنادق مكة المكرمة وتصميم ما يعرف بـ الفنادق الخضراء على تقليل تكاليف التشغيل بتقنين استهلاك الحاج والمعتمر للمياه والكهرباء.

وأكد عضو لجنة السياحة والفنادق بالغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة عزيز اولياء انه قدم ست اطروحات تتعلق بالرؤية المستقبلية للانماط الهندسية للفنادق، منبها لاهمية دراسة استهلاك المياه والكهرباء للحاج والمعتمر، وان صناعة الضيافة تعتمد على العنصر البشري ولا يمكن فصله أو تغييره ميكانيكيا، كما لا يمكن ابعاده عن المحيط المحلي والثقافي للطبيعة السعودية في نصيحة قدمها لشركات التشغيل الفندقية العالمية التي تنوي الدخول إلى السوق السعودي في السنوات القادمة.

والمح إلى أن الثقافة السعودية في الضيافة ينبغي أن تكون جزءا أساسا للتعريف بالبلد وتقديم ثقافته وهو الأمر نفسه الذي يحدث مع دول أوروبية وعربية تقدم ثقافتها وتوظفها سياحيا من خلال الفنادق.

وأوضح أنه يجب مراعاة الجوانب الهندسية في إنشاء الفنادق الجديدة بمكة، وذلك عن طريق دراسة دقيقة ليوميات الحاج والمعتمر ومعرفة مدى الطاقة الاستهلاكية الكهربائية والمائية، مشيرا إلى أن التصاميم القادمة للفنادق ينبغي أن تبنى على معرفة حقيقية لتكاليف التشغيل وإنشاء الفنادق الخضراء وتقليل تكاليف التشغيل فيما يصب في المنفعة العامة واختيار ما يناسب سوق مكة.