سونيفا تكشف تفاصيل عن أحدث منتجعاتها 

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

سونيفا

الأحد,29 مايو 2016

أطلقت شركة سونيفا، المشغّل الرائد عالمياً للمنتجعات المترفة، تفاصيل عن أحدث منتجعاتها، سونيفا جاني، الذي سيُفتتح في أكتوبر 2016 في المالديف. سيتضمّن أحدث منتجع مترف للعلامة 24 فيلا مائية وفيلا شاطئية واحدة، على أن تبنى فلل شاطئية أخرى في مرحلة لاحقة.

يقع منتجع سونيفا جاني الذي استوحي اسمه من كلمة تعني الحكمة بالسنسكريتية، على جزيرة ميدوفارو، التي تشكّل جزءاً من خمس جزر غير مأهولة في منطقة نونو أتول. وأبرز ما يميّز المنتجع هو موقعه وسط بحيرة شاطئية بلورية المياه مساحتها 5.6 كلم وتوفّر إطلالة من الزوايا كلها على المحيط الهنديّ. أما البرّ الرئيسي فمحاط بشواطئ خلابة ومغطّى بأشجار استوائية غضّة.

تضمّ كل فيلا مائية حوض سباحة خاصاً وتشرف على جزء خاص بها من البحيرة، وتتضمّن بعض الفلل منزلقات تؤدّي مباشرة من السطح العلوي إلى البحيرة في الأسفل. وتتمثّل أبرز مواصفات الفلل بسقف غرفة النوم الرئيسية القابل للسحب بلمسة زرّ والذي يتيح للضيوف الاستلقاء على السرير والتحديق إلى النجوم. وعلى غرار منتجعات سونيفا الأخرى كلها، تتميّز الفلل الرحبة بالديكور الداخليّ الجميل الذي يحمل توقيع إيفا شيفداساني، إحدى الشركاء المؤسّسين لشركة سونيفا، ويتميّز باعتماد مواد مستدامة ذات نوعية عالية. 

في هذا الإطار، قال سونو شيفداساني، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة سونيفا: "حين افتتحنا سونيفا جيلي قبل أكثر من 15 سنة، تميّز عن سواه كمفهوم فريد وجديد في مجال السفر المترف. أعتقد شخصياً أنّ منتجع سونيفا جاني أكثر ثوريّة منه نظراً للتفاصيل الصغيرة والمزايا الإضافية فيه. ففي حين أنّ الضيوف في سونيفا جيلي مثلاً ينامون غالباً على السطح العلويّ لمشاهدة النجوم، يمكن لسقف غرفة النوم الرئيسية في كلّ ملاذ مائيّ أو محمية مائية في منتجع سونيفا جاني أن يُسحب بمجرّد الضغط على زرّ. كما يُغلق بصورة أوتوماتيكيّة في حال أمطرت." 

وأضاف شيفداساني قائلاً: "نعيش حالياً في عالم أكثر ازدحاماً وتطوراً، لكنّ سونيفا جاني من أدنى المنتجعات في العالم كثافة سكانية. فقد بنيت 25 فيلا فقط على مساحة تناهز الـ5 كلم. ليس منتجعاً قائماً على جزيرة. إنه عبارة عن بحيرة شاطئية تضمّ خمس جزر خاصة واحدة منها فقط ستحتضن مشروعاً سكنياً. فحين صممت منتجع سونيفا جاني وبنيته، أردت أن تبدو المنطقة عندما نفتتحه، طبيعية وجميلة بقدر ما بدت عليه في اليوم الأول الذي رأيتها فيه. يُعتبر سونيفا جاني من أكثر الفنادق التي يُنتظر افتتاحها هذا العام في المحيط الهنديّ. لقد لمسنا منذ الآن اهتماماً كبيراً إذ تمّ حجز المنتجع كاملاً للأسابيع الأولى خلال أيام قليلة من فتح نظام الحجز أمام قطاع السفر العالميّ." 

سيشمل منتجع سونيفا جاني مزايا سونيفا الرائجة كافة ومنها النادي الصحي، ومركز الغوص، والمرصد، وملعب الأطفال، والمركز البيئيّ، والحدائق العضوية، وصالة السينما الخارجية Paradiso التي ستكون أول "سينما صامتة" في المالديف، حيث سيزوّد الضيوف بسماعات أذن عاملة على البلوتوث لمشاهدة الأفلام كي لا يزعجوا الحياة البرية المجاورة.

وسيقدّم المنتجع مأكولات عالمية في خمسة مطاعم حيث سيتسنّى لكافة الضيوف أن يتذوّقوا مجاناً أجبان سونيفا اللذيذة، والشوكولاته، والمثلّجات، واللحوم الباردة. كما ستتوافر أيضاً تجارب مذاقية ووجهات متعددة. 

سيجري الافتتاح الأولي للمنتجع في 1 أكتوبر 2016، على أن يُفتتح رسمياً  في 5 نوفمبر 2016. ويمكن للضيوف أن يبدأوا بالحجز اعتباراً من 1 أكتوبر 2016.