جزيرة غاسبي

ساحل بيرسي

ساحل بيرسي

 حديقة فوريلون الوطنية

حديقة فوريلون الوطنية

الوادي الكبير

الوادي الكبير

بونافنتور

بونافنتور

تتمتع جزيرة غاسبي بمناظر طبيعية متنوعة تشمل الجبال والغابات البرية والمنحدرات والسواحل الواعرة والتشكيلات الصخرية الهائلة ، كما تقدم هذه المنطقة الفريدة من نوعها لزوارها الكثير من الأنشطة في الهواء الطلق بما في ذلك الصيد والسباحة، وتعتبرجزيرة غاسبي وجهة على مدار العام ففي الخريف والربيع تجذب هواة مراقبة الطيور تزامناً مع موعد هجرتها، وفي الصيف تزدحم المياه الدافئة لخليج شالور وسانت لورانس بالزوار للاستمتاع بأشعة الشمس والتجديف ومشاهدة الحيتان، كما ينطلق مهرجان إن تشانسون دي بيتيت فالي خلال شهر يونيو والذي يشارك فيه الموسيقيين الفرنسيين الذين يحضرون من جميع أنحاء كيبيك، أم في الشتاء فإن غابسي من الوجهات البارزة للتزلج على الجليد مع أكثر من 500 كيلومتراً من المسارات.

ابرز المعالم السياحية فى جزيرة غابسي

حديقة فوريلون الوطنية

تقع هذه الحديقة ذات المناظر الخلابة في خليج سانت لورانس عند طرف شبه جزيرة غاسبي، ويقدم الشريط الساحلي الجنوبي فرصة فريدة لمشاهدة الطيور، كما يمكن للزوار مشاهدة الحيتان خلال رحلات القوارب، ويوفر مركز الزوار في كاب دي روزيرز المزيد من المعلومات عن المنطقة والحياة البرية فيها، الذي هو أيضا موقع المنارة التاريخية الأطول في كندا.

جزيرة بونافنتور

تغطي هذه الجزيرة التي تعتبر محمية للطيور مساحة 4 كيلومترات مربعة، وهي موطن لأكبر مستعمرة من طيور الأطيش في أمريكا الشمالية مع أكثر من 50 ألف طائر خلال الصيف، ويعد الجانب الشرقي من الجزيرة هو موقع التعشيش المثالي مع الشقوق الصخرية والحواف، ويمكن للزوار اتباع درب الطبيعة لرؤية الأنواع المتنوعة من الطيور عن قرب، كما يقدم أعلى جبل الصخرة الحمراء الذي يرتفع 320 متراً منظر رائع لساحل بيرسي والمناطق المحيطة بها.

ساحل بيرسي

يتركز معظم الجمال الطبيعي لشبه جزيرة غاسبي في بيرسي والمنطقة المحيطة بها، وقد كانت بيرسي قرية صيد سابقاً أما في الوقت الحالي فهي من أشهر الوجهات السياحية في المنطقة خاصة خلال أشهر الصيف، وتقدم مشهد طبيعي لا يصدق مع النتوءات الصخرية والمنحدرات الشاهقة.

مدينة غاسبي

تقع مدينة غاسبي وهي المدينة الرئيسية في شبه الجزيرة والمركز الإداري والتجاري على جانب تلة تطل على يورك ريفير، تحتضن غاسبي مجمتع هادئ يعمل في الصيد، ولديها أثنين من المعالم السياحية التي تستحق الزيارة وهي الكاتدرائية الحديثة لغاسبي المبنية بالكامل من الخشب وتتزين بزجاج ملون جميل، ومتحف غاسبيسي الذي يروي رحلات جاك كارتييه.

الوادي الكبير

يقع الوادي الكبير في موقع خلاب بين التلال والمحيط، وتشمل مناطق الجذب الكنيسة البيضاء الصغيرة والجسر الخشبي الذي بني عام 1923، وعلى بعد 45 كيلومتراً إلى الشرق تقع المنارة التاريخية موقع محطة غولييلمو ماركوني للراديو البحري.

بونافنتور

يقع هذا المجتمع الصغير الذي تأسس من قبل الأكاديين على خليج شالور، وهو أحد أبرز العطلات الصيفية في كيبيك، وتشمل المعالم السياحية في بونافنتور متحف أكاديان المحلي والكنيسة وحديقة الحيوان بيوبارك وعلى بعد 20 كيلومتراً يقع موقع بانك دي باسيبياك التاريخي الذي يضم 11 مبنى تروي قصة صناعة الصيد المحلية.

سانت آن دي مونت

الطريق الساحلي الصخري إلى سانت آن دي مونت يمر عبر تضاريس متنوعة إما على حافة المياه أو على طول قمم الجر مع العديد من قرى الصيد الصغيرة على طول الطريق، وتحتوي البلدة على معالم جذب رائعة أبرزها منارة ومتحف لا مارتا التي تبعد 15 كيلومتراً إلى شرق، ومتنزه دي لا غاسبيسي الداخلي أعلى جبال شيكشوك، بالإضافة إلى الوديان الفسيحة ومسارات التزلج.