مومباسا

السياحة في مومباسا

السياحة في مومباسا

الحياة البرية في مومباسا

الحياة البرية في مومباسا

شاطئ في مومباسا

شاطئ في مومباسا

ناشيونال بارك

ناشيونال بارك

شاطئ في مومباسا

شاطئ في مومباسا

السياحة في مومباسا

السياحة في مومباسا

لايعرف الكثير من الناس عن القارة السمراء وعن السياحة في المدن الأفريقية، على الرغم من غناها بالطبيعة الساحرة الخلابة والحياة البرية الرائعة، وتعتبر دولة كينيا من الدول الساحلية الأفريقية الغنية بالمعالم السياحية، مدينة مومباسا "Mombasa" هي ثاني أكبر مدن كينيا، ومن أهم مدنها السياحية الساحلية حيث تطل على المحيط الهندي، وتعتبر ميناؤها الكبير، تقع مدينة مومباسا على خط الاستواء، لذا فجوها حار ورطب جدًا. تتميز مدينة مومباسا بالسياحة الشاطئية حيث تقع في جزيرة مومباسا في المحيط الهندي والتي تتصل بكينيا عن طريق جسر نيالي، تشتهر ببيوتها الجميلة ذات الشرفات الواسعة الخشبية والمحفورة. يعتبر عاج الفيلة رمز هذه المدينة وفي أحد شوارعها يوجد نصب كبير على شكل أنياب فيل متقاطع. في السطور القادمة سوف نتعرف على مدينة مومباسا وأهم الأنشطة السياحية فيها.

مدينة موباسا

تقع مدينة مومباسا في شرقي كينيا في جزيرة تقع في المحيط الهندي، ويربطها جسر نيالي بالأراضي الكينية شمالًا، كما يربطها به جسر فيري جنوبًا، وجسر مكوبا غربًا. تبعد عن العاصمة 470 كيلومتر، وهي حاضرة إقليم مومباسا والمركز الرئيسي لعدد من المحافظات الساحلية. وقد اشتهرت بكونها مركزًا تجاريًا تصارعت عليه القوى العالمية منذ نهاية القرن الخامس عشر الميلادي.

تعتبر مومباسا موطنًا لكثير من القبائل المحلية مثل الديغو والغرياما والبكومو والباجون، وبعض العرب من أصول عمانية ويمنية. يتحدث المومباسيون الللغة السواحلية. كانت مومباسا مطمعًا للكثيرين، حكمها البرتغاليون وأقاموا فيها حضارة خلفت المعالم السياحية الشهيرة هناك مثل "قلعة المسيح"، ثم انتزعها العرب العمانيون من البرتغاليين الذين كانوا يحكمون جزيرة زنجبار في تنزانيا، حيث أصبحت مومباسا تحت حكم عمان.

السياحة في مومباسا

 تعتبر مومباسا من أهم المدن السياحية في كينيا، حيث توجد فيها الغابات والجبال المعروفة بـ"سفارى كينيا الساحرة"، ويعد ساحل مومباسا الجنوبي واحدا من أهم الأماكن السياحية في كينيا، حيث الرمال الناعمة والمياه الزرقاء الصافية، وأشجار النخيل، والشعاب المرجانية ذات الألوان الخلابة.

يأتى إليها السياح من جميع أنحاء العالم للتمتع بالعديد من الرياضيات المائية المختلفة ورحلات استكشاف الدلافين الرائعة على المراكب الشراعية التقليدية والصيد فى أعماق البحار والغوص فى حطام السفن والشعاب المرجانية والأستمتاع بأشعة الشمس الذهبية وسط الرمال الساحرة. وتعد المنطقة بوتقة أنصهار ثقافى حيث العديد من الثقافات الأسيوية والعربية والعمانيين والهنود والمهاجرين الصيينين.

وتنتشر بالمدينة العديد من عوامل الجذب السياحية مثل محميات الحياة البرية والقرى والبلدان القديمة والمساجد والمعابد التى تعد تحف معمارية رائعة. وفيما يلى تعرف على أهم عوامل الجذب فى مومباسا كينيا…

السياحة في مومباسا كينيا

1- المدينة القديمة:

تعد المدينة من أهم معالم الجذب السياحي في الجزيرة، وهي أحد المواني القديمة التي سكنها البرتغاليين، تقع في جنوب مدينة مومباسا وتعكس الهندسة المعمارية للمدينة. تتميز هذه المدينة بأبوابها المنحوتة والشرفات المنقوشة التى تزين المبانى القديمة والشوارع و الأزقة الضيقة الساحرة.

2- أنياب مومباسا:

هي أنياب مصنوعة من الألومنيوم تعد مدخل المدينة وقلبها النابض، ومن أهم معالمها السياحية، تم بناؤها لأحياء ذكرى زيارة الملكة أليزابت إلى مومباس فى عام 1952. 

3- حصن يسوع: 

هو قلعة بناها البرتغاليون على  ثكنات عسكرية سابقة مابين عامى 1593 إلى 1596م، ويعتبر واحد من مواقع التراث العالمى لمنظمة اليونسكو. تحتوي القلعة على مجموعة واسعة من الخزف و الفخار بالإضافة إلى المبانى المدمرة داخل المجمع بما فى ذلك البيت العمانى الذى بنى فى أواخر القرن  18. ويحاط الحصن بالعديد من الأسوار حيث يعكس تخطيط الحصن وشكله عصر النهضة المثالى. 

4- قرية مامباسا المركزية:

هي أكبر مزرعة للتماسيح فى شرق أفريقيا كلها،  يقوم السياح في هذه القربة بعمل جولات للتعرف على دورة حياة الحيوانات البرمائية، وتحتوى القرية على حديقة نباتية مع حوض للماء وبساتين للفاكهة والنباتات المائية ويقدم المركز أيضًا رياضة ركوب الخيل.

5- متنزه هالر بارك:

تم تأسيس هذا المنتزة عام 1971على يد الدكتورة رينية هالر عندما حولت مقالع الحجر الجيرى المهجورة إلى محمية طبيعية، تتزين هذه القلعة بالأشجار. وتمتلئ الحديقة بالحيوانات البرية مثل: ظبى الماء والزرافات و الجاموس والحمار الوحشى والتماسيح  وقطعان النعام وحديقة للزواحف وحديقة نخيل ومزرعة للأسماك والحديقة أيضًا موطن لسلحفاة  تبلغ من العمر 130 سنة. بالإضافة إلى الطيور: منها البجع و اللقالق و يوجد بالبارك أيضآ مسار لركوب الدرجات و باستين للتنزة.

6- مومباسا بارك البحرية الوطنية:

تعتبر الحديقة موطن لأشجار المانغروف والأعشاب المرجانية والشواطئ الرملية والشعاب المرجانية، يتوافد السياح على الحديقة بازدحام حيث يقومون بممارسة الغطس، ويقومون برؤية المخلوقات البحرية مثل: فرس البحر والثعابين. كما يمكن أخذ جولة في القوارب الشفافة لرؤية ما تحت البحر. 

7- شاطئ الساحل الجنوبي

يمتاز الشاطئ برمالة المشمسة التي تمتلئ بالنخيل، ومياهه فيروزية تمتلئ بالشعاب المرجانية، الحياة البرية الساحرة والطيور الوفيرة، يمكنك هناك ممارسة الريضات المائية وركوب الأمواج والألعاب الشاطئية والاستجماما تحت الشمس للاستمتاع بحام شمسي دافئ. 

8- شواطئ الساحل الشمالى لمومباسيا

تعتبر من الشواطئ التي تحظي بإقبال جماهيري حيث تزدحم أكثر من شواطئ الساحل الجنوبى، وتمتاز بالشواطئ الرملية وأشجار النخيل والشمس الساطعة  وحدائق الشعاب المرجانية. يوجد بالقرب من الساحل العديد من المحلات التجارية والفنادق المميزة.

Mombasa, Mombasa County, Kenya