افضل وجهات سياحية للسفر في سبتمبر 2017

شلالات اريزونا

شلالات اريزونا

جزر المالديف

جزر المالديف

امريكا

امريكا

اندونيسيا

اندونيسيا

انطاليا - تركيا

انطاليا - تركيا

ايطاليا

ايطاليا

شلالات فيكتوريا - زيمبابوي

شلالات فيكتوريا - زيمبابوي

شواطئ سيريلانكا الخلاابة

شواطئ سيريلانكا الخلاابة

مدينة شفشاون الجوهرة الزرقاء

مدينة شفشاون الجوهرة الزرقاء

شواطئ النخيل في مدغشقر

شواطئ النخيل في مدغشقر

الأربعاء,09 أغسطس 2017
إعداد: إيمان أنس

يعتبر شهر سبتمبر هو الشهر المثالي للسفر، حيث يعتبر هذا الشهر هو نهاية الموسم السياحي في كثير من الدول، وأنه أيضًأ يعتبر بداية الموسم الدراسي والعودة للمدارس والجامعات مما يتسبب في انخفاض تدفق السياح إلى الأماكن والدول الشهيرة، وانشغال السكان المحليين في التحضيرات الخاصة بالعام الدراسي الجديد، مما يؤدي إلى انخفاض الزحام والحشود في الأماكن السياحية، انخفاص أسعار التذاكر الخاصة بالطيران وحجوزات الفنادق، استمرار معدلات الحرارة المعتدلة واللطيفة، انخفاض التكاليف السياحية. في هذا التقرير نقوم بجولة حول افضل وجهات سياحية للسفر في هذا الشهر. 
 

وجهات سياحية عند السفر الى اوروبا:

الطقس في جميع أنحاء أوروبا في هذا الشهر يكون مشمس ودرجات الحرارة معتدلة وتنخفض قليلًا عن الارتفاع التي تشهده في يوليو وأغسطس حيث تكون أكثر ميلًا للبرودة،، ومن جهة أخرى، ستنتهي عطلات الصيف ويعود غالبية السياح الأوروبيين والدوليين إلى عملهم، ومع تقلص أعداد السياح فإن ذلك يؤدي إلى أسعار أرخص. ويعد هذا الوقت من العام الأفضل لاستكشاف المدن التاريخية ومنتجعات السبا في أوروبا الشرقية، من استونيا الى الجبل الاسود.

تتميز كرواتيا بمناخها المعتدل وهو مناخ البحر الأبيض المتوسط على طول سواحلها المطلة على البحر اﻷدرياتيكي، ويفضل زيارة اليونان أيضًافي هذا الوقت حيث تكون البلدات الصغيرة والمدن الداخلية أكثر هدوءً،وتبقى البرتغال تنعم بدرجات حرارة دافئة وممتعة، حيث يمكن للزوار استكشاف البلد بأكمله في أجواء مريحة.

تركيا:
المناخ في تركيا في هذا الشهر يكون الأفضل، مع أجمل المشاهد الطبيعية التي يتمتع بها السياح من الجبال الخضراء والبحيرات والوجهات الشاطئية، هذا الشهر هو مناسب أكثر للمتزوجين حديثًا والباحثين عن التمتع بجمال تركيا الخلاب في حالة من الهدوء.

إيطاليا:
ايطاليا أجمل دول أوروبا وأكثرها تنوعًا في الوجهات السياحية، كما تمتاز بوجهاتها الرومانسية ما بين البندقية وروما وامالفي، سينك تير، وذلك مع فرص ترفيهية متعددة وأماكن مثالية للاسترخاء بعيدا عن ضجيج المدن الكبرى.

وجهات سياحية في اسيا:

يبدأ الموسم السياحي في آسيا من سبتمبر حيث تكون الشهور التي تسبقه هي موسم الرياح، تتنوع المعالم الدول التي يمكن زيارتها في آسيا حيث الصين كبيرة بما يكفي لكي تجد بعض الأماكن اللطيفة جداً في هذا الوقت من السنة؛ وفي جنوب تايلاند وماليزيا وإندونيسيا لا يزال الموسم الجاف هناك خلال شهر سبتمبر مع أشعة الشمس الوفيرة كالمعتاد.

سيريلانكا: 
من الدول السياحية التي اشتهرت مؤخرُا في آسيا، ويكون ساحل سيريلانكا الشمالي الشرقي في هذا الوقت مناسب، حيث يعتبر سبتمبر أخر الفترات للطقس الجيد قبل أن تصل الرياح الموسمية إلى المنطقة، فيمكنك اكتشاف التراث الثقافي في سريلانكا مع العديد من المعالم الطبيعية مثل: خليج أروجم والساحل الشمالي من ترينكومالي.

جزر المالديف:
بعد أن انتهت الرياح الموسمية الجنوبية الغربية التي تؤثر على جزر المالديف بين شهري يوليو وأغسطس، يتحسن الطقس كثيرا في سبتمبر 2017 ، مع سماء أكثر وضوحا وأقل هطولا للأمطار، ستسنح لك الفرصة للاستمتاع بالسباحة والغوص مع فرص أكبر لمواجهة الدلافين بين مجموعة من أجمل المشاهد الطبيعية والحياة البحرية.

وجهات سياحية في افريقيا:

يعتبر هذا الشهر من الشهور المناسبة لزيارة أفريقيا، حيث تتمتع المناطق الشمالية منها بطقس معتدل نظرًا لانتهاء موسم الصيف وبداية موسم الربيع، ومن أهم الدول التي يمكن زيارتها في أفريقيا هي دول الشمال حيث عجائب مصر القديمة ومدن المغرب وأسواقها الصاخبة، كما وتعتبر ناميبيا أيضا فرصة لمحبي الطبيعة للتمتع بالريف الرائع والحياة البرية في فترة الشتاء الجاف والمشمس. وتعد درجات الحرارة في هذا الوقت من العام ملائمة للجمع ما بين مشاهدة معالم المدن مع الاستمتاع بالمغامرة في الهواء الطلق.

زيمبابوي:
يعد هذا الموسم هو موسم الجفاف في زيمبابوي،حيث تكون درجات الحراة في معدل مثالي يتراوح بين 27 درجة مئوية خلال النهار مع برودة لطيفة في الليل بالقدر الذي يكون مفيدا جداً للاسترخاء. وهي مكان مثالي لمحبي الطبيعة والحياة البرية التي تمتاز بها أفريقيا عن الكثير من دول العالم.

المغرب:
من أهم دول أفريقيا السياحية حيث تتمتع بطبيعة خلابة ونادرة تجمع بين التراث والأصالة والحضارة والطبيعة التي تنوع ما بين الشاوطئ والجبال والتلاث الخضراء والصحاري، فالمغرب بلد متنوع حقًا، وأكسبها إطلالها على  البحر المتوسط ​​في الشمال إلى المحيط الأطلسي في الغرب، الكثير من السواحل المثالية لقضاء عطلة شاطئية من طنجة إلى أغادير.

مدغشقر:
أفريقيا عامة هي وجهة محبي الطبيعة البرية، ومدغشقر هي حلم لمحبي مراقبة الطيور، حيثيعتبر موسم بداية التكاثر في سبتمبر مع وصول العديد من الأنواع المهاجرة، فإذا كنت من محبي الحياة البرية، لن تجد مكانا أفضل من مدغشقر للسفر في هذا التوقيت من العام.

الهجرة الكبري، شرق أفريقيا:
سبتمبر ليس فقط موسم هجرة الطيور، ولكن أيضًأ يعبر آلاف من الحيوانات من سيرينجيتي الشمالية في تنزانيا إلى محمية ماساي مارا المجاورة في كينيا، في رحلة محفوفة بالمخاطر مروراً بنهر مارا العظيم، حيث تنتظر التماسيح الجائعة الحمار الوحشى والغزلان وغيرها من الأنواع المهاجرة في مشاهد عادة ما تحظى باهتمام السائحين من كل أنحاء العالم.

وجهات سياحية في الأمريكتين:

أمريكا الشمالية تكون في هذا الوقت خلابة في جميع أنحائها، حيث يمكنك زيارة أريزونا وكولورادو للتمتع بالطبيعة الجبلية الخلابة،، وولاية يوتا ونيفادا ونيو مكسيكو، وتبقى الولايات المتحدة الأمريكية بشكل عام مكانا رائعا للسفر إليها خلال هذا الوقت من العام، بحيث تتجنب موجات حرارة الصيف وبرودة الشتاء، وتتجنب أيضا الحشود السياحية.

 

أما في امريكا الجنوبية والتي يكون طقسها السياحي رائعًأ، فهي فرصة مناسبة لكل محبي المغامرة لزيارة شلالات إيغوازو في أجمل صورة لها، سبتمبر هو أحد أفضل أشهر العام للزيارة، إذ تصبح درجات الحرارة أكثر برودة ، وتكون السماء أكثر وضوحا، كما يمكنك التوجه لزيارة الأمازون مع انخفاض أسعار الإقامة في ريو.

أما جزر غالاباغوس في الأكوادور فيعد هذا هو الموسم المناسب لمحبي الغطس لزيارتها، مع فرص مشاهدة الأسماك الكبيرة والطيور البحرية مثل الباتروس وطيور البطريق، كما أنه وفي سبتمبر تصبح أسود البحر أكثر نشاطا وحركة، لذا من المرجح أن تشاهد تحركاتها عن قرب.