الطيران المدني الاماراتي يستحدث مسارات جوية وقطاعات مراقبة جديدة

الاثنين,27 نوفمبر 2017
إعداد: حسناء ناصر
طيران الامارات

طيران الامارات

اصدرت " الطيران المدني الاماراتي " تصريح بانها مستمرة في تحضيرات تطبيق المرحلة الثالثة التابعه لمشروع " اعادة هيكلة المجال الجوي " واضافت ان المشروع يشتمل تحسين و تطوير مسارات الاقلاع و الهبوط وتحديث المسارات الجوية و قطاعات مراقبة جديدة .

واضافت هيئه " الطيران المدني الاماراتي "ان المرحلة الاولي تتمثل في مراجعه حال المجال الجوي كما تشمل الاجواء السفلي ايضا واما المرحلة الثانية فهي خاصة بالاجواء العليا و الان يتم عملية لدمج و تطبيق المرحلتين الاولي والثانيه في مرحلة ثالثة متطورة حيث حجم الاستثمارات للمشروع قد وصلت نحو 150 مليون درهم .

واوضحت هيئه  " الطيران المدني الاماراتي " ان تطبيق المرحلة الثالثة سوف يساعد في تحسين و تطوير القدرة علي استيعاب عدد اكبر من الطائرات حيث ستسمح باستيعاب الحركة الجوية حتي عام 2020 . واضافت الهيئه ان الفوائد المترتبة علي المشروع سوف تتمثل في تقليل استهلاك الوقود للطائرات من خلال المسارات المرنة و تخفيف العبئ علي المراقبين الجويين . ان بعد تطبيق المرحلة الثالثة من المتوقع تقليل وقت انتظار الطائرات حيث ذلك يعتمد بشكل اساسي علي السعه و الطاقة الاستيعابيه للمطار نفسه .

وقد وضعت " الطيران المدني الاماراتي " خطة اساسية للمجال الجوي حتي عام 2040 وهي خطة ديناميكية تخضع للمتابعه و التقييم باستمرار حيث ان التقييم سيكون من خلال بعض اللوائح و القواعد وسيكون كل سنة من قبل اللجنة الوطنية لادارة المجال الجوي من اجل تحديد التحديات و المشاكلات التي تواجه المجال الجوي ونتيجة لهذه التقييم سيتحدد مسار الخطه وتطويرها وفي اي وقت سيتم اطلاق المرحله الجديدة .

واضافت " الطيران المدني الاماراتي " ان تم تطبيق خطة اعادة هيكلة المجال الجوي علي مطار أل مكتوم الدولي حيث تم تحديث الشبكة التي تخدم المطار بالكامل .