الإتحاد للطيران تعيد إطلاق مركز الإتحاد لتدريب الطيران في أبوظبي

الثلاثاء,13 مارس 2018
إعداد: حسناء ناصر
الاتحاد للطيران

الاتحاد للطيران

أعلن مركز الاتحاد لتدريب الطيران، التابع لمجموعة الاتحاد للطيران، بإعادة إطلاق خدمات تدريب الطيران ذات المستوى العالمي كي يصبح واحداً من أكثر مرافق تدريب الطيران شمولاً على مستوى العالم.

قد تم إنشاء المركز، الذي كان يعرف سابقاً باسم كلية الاتحاد للطيران، في موقعين داخل إمارة أبوظبي ويهتم المركز بالنواحي التجارية ويقدم خدماته للعملاء الخارجيين، مع التأكيد على القيم التشغيلية وعناصر السلامة التي تشتهر بها خدمات التدريب في الاتحاد للطيران.

وبهذه المناسبة، صرح توني دوغلاس، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتحاد للطيران: "يمثل مركز الاتحاد لتدريب الطيران مشروعاً طموحاً، ليمضي قدماً نحو تحقيق هدفه الاستراتيجي المتمثل في توفير خدمات تدريب متميزة للجمهور العام على مستوى العالم".

وتابع قائلاً: "يعكس نمو الأعمال مدى توسع سوق التدريب العالمي ونشعر بحماسة كبيرة تجاه مجموعة برامجنا ومنتجاتنا التي تشهد نمواً متزايداً. يقدم المركز خدماته للاتحاد للطيران، إلى جانب العملاء الخارجيين وذلك للمرة الأولى".

يحظى مركز الاتحاد لتدريب الطيران بجملة واسعة من منتجات وخدمات التدريب التي تشمل تدريب شركات الطيران والتدريب على طراز الطائرات وتدريب طاقم الضيافة على السلامة وتدريب المدربين مع توفير برنامج الطيارين المتدربين والتدريب على صيانة الطائرات، الأمر الذي يجعله واحداً من أكبر مرافق التدريب على مستوى العالم.

يضم المركز عشرة أجهزة محاكاة الطيران في الوقت الراهن، ومن المتوقع استلام جهازين آخرين خلال فترة لاحقة من العام، بما في ذلك أول جهاز محاكاة لطائرة إيرباص A350-900 وثالث جهاز محاكاة لطائرة بوينغ 787-9.

ومن خلال هذه الخطوة، سيتمكن مركز الاتحاد لتدريب الطيران من الاستفادة من الطلب العالمي المتنامي على خدمات التدريب، ولا سيما من داخل منطقة دول مجلس التعاون الخليجي وأوروبا وشبه القارة الهندية وإفريقيا وجنوب شرق آسيا.