مهرجان يوم الموت

كارينا وجه مألوف في يوم الموتي

كارينا وجه مألوف في يوم الموتي

تزين احد الجماجم

تزين احد الجماجم

تزيين الجماجم خلال الاحتفال بمهرجان يوم الموت

تزيين الجماجم خلال الاحتفال بمهرجان يوم الموت

جماجم وهياكل مزينة في شوارع المكسيك

جماجم وهياكل مزينة في شوارع المكسيك

جماجم ملونة

جماجم ملونة

مهرجان يوم الموت من اغرب المهرجانات في العالم ويعتبر مهرجان فريد من نوعه حيث لايوجد له شبيه او علي الاقل مهرجان قريب منه في اي بلد من بلدان العالم . وبغض النظر عن فكرته الغريبة وغير المألوفة فمظاهر الاحتفال به مختلفة ومثيرة للجدل والاهتمام ايضا ومايجعله من الوجهات والاحتفالات التي ينتظرها ويهتم بها كل محبي السفر والسياح حول العالم . مهرجان يوم الموت هو بمثابة احتفال من الاحياء مقدم لكل اسلافهم الموتي

أصل الاحتفال بمهرجان يوم الموت

يرجع اصل الاحتفال بمهرجان يوم الموت الي حضارة امريكا الجنوبية وخصوصا حضارات الأزتيك، الناهوا، والمايا وفي الاصل كان الاحتفال بمهرجان يوم الموت من قبل قرابة 3 الاف عام كان يتم فيه الاحتفال بحياة الاسلاف الموتي عن طريق الاحتفاظ بجماجمهم واجسامهم واظهارها في يوم الموت وكان ذلك تمثيل لفكرة الموت ومع تطور الزمان وقدوم الغزو الاسباني الي المكسيك  تم اضافة الكثير لمهرجان يوم الموت تم ادخال عناصر من الديانة المسيحية في طقوس الاحتفال خصوصا الاحتفال بعيد القديسين

مكان إقامة مهرجان يوم الموت

يثام مهرجان يوم الموت في دولة المكسيك وهي اكثر دول امريكا الجنوبية اهتماما بمهرجان يوم الموت ورغم الغزو الاسباني لم يتم التخلي عن مهرجان يوم الموت الا انه تم اضافة اليه الكثير من الطقوس وظل المكسيكين محافظين علي مهرجان يوم الموت ويتم الاحتفال به في شوارع المكسيك كل عام

موعد إقامة مهرجان يوم الموت

يقام مهرجان يوم الموت في المكسيك كل عام في يومي الاول والثاني من شهر نوفمبر وهو من اهم المهرجانات الشعبية المحليةالتي يهتم بها كل المكسيكين لاعتقادهم بعودةروح اسلافهم خلال الاحتفالات

حيث يعتقدون ان خلال اليوم الاول من شهر نوفمبر تعود ارواح الاطفال الي الارض وفي اليوم الثاني من نوفمبر تعود ارواح البالغين

طرق الاحتفال بمهرجان يوم الموت

تبداء مظاهر الاحتفال بمهرجان يوم الموت بقيام اهالي المتوفين بتنظيف القبور وتزينها بالورود والزينة  وتقوم العائلات الغنية بوضع الشمعدان المزين بالمنازل ويقوم اهل المتوفين بتقديم قرابين للمتوفين تشمل كل ماكان يحبه المتوفي من طعامه المفضل ونوع المشروب المفضل لديه ايضا وبعد فترة خلال يقوم المحتفلون باكل الطعام لاعتقادهم ان المتوفين قاموا باكل القيمة الروحية للطعام ويقوموا باكل الطعام والغناء ويضاف المرح للجو والاحتفال وذلك لاعتقادهم برجوع ارواح المتوفين وايضا لكسر رهبة خوفهم من الموت ويقوم البعض بتقديم قصائد للمتوفين ايضا

مظاهر الاحتفال بمهرجان يوم الموت

يمشي المكسيكيون في الشوارع ومعهم الدمي علي اشكال جماجم وهياكل عظمية ويقوموا بتزينها بالورود وايضا يصنعون حلوي مخصوصة لهذا اليوم حيث يقومون بصناعة خبز علي شكل جماجم ويقوموا برش السكر عليه من الطبيعي مشاهدة الجماجم والهياكل العظمية تسير في الشوارع في يوم مهرجان يوم الموت.