أجمل 5 مناطق سياحية حول العالم مهددة بالإختفاء

الأربعاء,04 أكتوبر 2017
إعداد: إسلام الزناتي
كلمنجارو

كلمنجارو

البندقية

البندقية

غالاباغوس

غالاباغوس

مالديف

مالديف

الحاجز المرجاني

الحاجز المرجاني

في بحثك عن وجهة لرحلتك القادمة ابحث عن مكان رائع وفريد ولكنك ربما لن تراه بعد عدة أعوام، وذلك ام ا لأنها ستفقد سحرها أو تختفي تماما عن ظهر الأرض، وهذه امثلة على اهم 5 مناطق سياحية رائعة ربما لن نراها في الأعوام القادمة.

1ـ كتل كليمنجارو الجليدية

قمة جبل كليمنجارو هي أعلى جبل في أفريقيا وأعلى جبل قائم بذاته في العالم حيث يصل ارتفاعه إلى 5895 متر فوق مستوى سطح البحر، والجبل يعد من اكثر الجبال شهرة على مستوى العالم بفضل القصة القصيرة لارنست همنغواي والتي تتحدث عن ثلوج كلمينجارو والتي تتناقص بشكل كبير خلال القرن الماضي وعلى الأرجح ستختفي خلال السنوات القليلة المقبلة.

2- جزر المالديف

هي دولة عبارة عن جزر  في المحيط الهندي وتتكون من 1102 جزيرة ورغم ذلك فهي أصغر دول آسيا سكانا ومساحة ويبلغ ارتفاعها 1.5 متر فقط فوق سطح البحر لذا فهي في خطر دائم بسبب ارتفاع مستويات البحر بسبب ذوبان الجليد ، والمالديف منتجع شعبي للغاية وأكثرالوجهات الرومانسية جاذبية في العالم.

3- البندقية

كما تسمى ايضا  فينيسيا والتي قد تم تشيدها على 117 جزيرة صغيرة موصولة ببعضها البعض عن طريق قنوات وجسور، وهي مهددة بالزوال منذ بدياة القرن العشرين بسبب استخراج طبقات من المياه الجوفية تحت المدينة، ولكن هذه الاعمال توقفت تماما منذ عام 1960 حفاظا على المدينة إلا أنها لا تزال مهددة بسبب الفيضانات وارتفاع المد والجزر ، مما دعا الحكومة لبناء بوابات عملاقة لحماية المدينة من الغرق.

4- جزر غالاباغوس- الإكوادور

جزر غالاباغوس هي أرخبيل من الجزر البركانية في المحيط الهادئ وتعتبر هي والمياه المحيطة بها محمية بحرية بيولوجية بسبب العدد الهائل من الانواع البيولوجية المستوطنة بها والتي كانت محل دراسة العالم تشارلز داروين ، ولكنه يتعرض لخطر الدمار  الآن بسبب التلوث والصيادين وارتفاع درجات الحرار وارتفاع مستوى البحر التي تهدد الشعاب المرجانية والسياحة في هذا الأرخبيل.

5- الحاجز المرجاني العظيم ـ أستراليا

هو أكبر تجمع للشعاب المرجانية في العالم ويتكون من أكثر من 2900 شعاب فريدية و900 جزيرة شعاب ويمتد لأكثر من 2600 كم ويعتبر واحدا من مواقع التراث الطبيعي المذهلة في العالم ولكنه يتعرض لموجات من الدمار والتصحر بسبب التغير المناخي والتلوث والانشطة البشرية