أبرز 8 وجهات سياحية للسفر في رمضان

الأحد,20 مايو 2018
إعداد: ياسمين عبد الله
رمضان في القاهرة

رمضان في القاهرة

صلاة التراويح في كوالالمبور

صلاة التراويح في كوالالمبور

رمضان في إسطنبول

رمضان في إسطنبول

الإفطار في رمضان بسلطنة عمان

الإفطار في رمضان بسلطنة عمان

احتفال الأطفال بشهر رمضان في إندونسيا

احتفال الأطفال بشهر رمضان في إندونسيا

رمضان في الإمارات

رمضان في الإمارات

التراويح في المدينة المنورة

التراويح في المدينة المنورة

الكعبة في مكة المكرمة

الكعبة في مكة المكرمة

لدى معظم الناس صورة نمطية تصور شهر رمضان بأنه شهر الجلوس في المنزل والامتناع عن السفر لكن الحقيقة السفر عبادة ورمضان شهر العبادة ما أجمل السفر والتمتع بمزاياه وفوائده وأنت صائم وحريص على الاستفادة من شهر رمضان قدر الإمكان، فهيا بنا نتعرف على وجاهت سياحية للسفر إليها في رمضان.

أهم وأبرز وجهات سياحية للسفر في رمضان:

  1. مكة المكرمة

  2. المدينة المنورة

  3. إسطنبول

  4. كوالالمبور

  5. القاهرة

  6. الإمارات العربية المتحدة

  7. إندونيسيا

  8. سلطنة عمان

مكة المكرمة

لا شك أن مكة المكرمة التي تقع في السعودية وتحديدا الكعبة ستكون مكان رائع للتعبد والاستمتاع بشهر الصيام حيث يحلم كثير من المسلمين بقضاء ولو "عمرة" واحدة في مكة المكرمة خاصة في شهر البركة والغفران، فلا يفوتك أبدا تجربة الإفطار في المسجد الحرام مع آلاف المسلمين من جميع أقطار العالم.

المدينة المنورة

أما في المدينة المنورة فتأتي في المرتبة الثانية ومن يذهب لزيارة الكعبة لا يغادر السعودية إلى عندما يزور المدينة أيضا، فلا يوجد شيء أجمل من ركعتين في "الروضة الشريفة" وزيارة قبر الرسول عليه الصلاة والسلام.

إسطنبول

يعتبر الأتراك شهر رمضان مناسبة رائعة للاحتفال والتجمع والنشاط، فتجربة رمضان في إسطنبول لها مذاق خاص ورائع حيث تتحول هذه المدينة إلى شعلة وأنوار مضاءة في كل مكان، وتنتشر "الأكشاك" الثقافية في كل حي لتعرض مختلف الكتب الإسلامية، وتدق "الطبول" كل ليلة لتوقظك وقت السحور.

كوالالمبور

تقع كوالالمبور في ماليزيا ولقد شهدت خلال العشر سنوات الماضية ازدهارا كبيرا وتطورا مبهرا جعلها من أهم الوجهات السياحية للرحلات الإسلامية، فهي تضم الكثير من المطاعم الحلال بالإضافة إلى العديد من الأماكن السياحية الإسلامية مثل مول سوريا، ومسجد السلطان صلاح الدين عبدالعزيز شاه، ومسجد "جاميك" أو الجمعة، ومسجد "نيجارا" أو المسجد الوطني ويوجد عدد كبير من المسلمين في ماليزيا .

القاهرة

القاهرة هي عاصمة مصر حيث توجد حارات وأزقة القاهرة الضيقة التي تُنيرها "الفوانيس" الرمضانية معلنة بداية شهر الخير والعبادة، فلا يفوتك الاستمتاع بهذا الجو الرمضاني الرائع وزيارة شارع المعز وسوق "خان الخليلي" الشعبي، والمساجد والمراكز الثقافية والفنية الإسلامية مثل مسجد " أحمد بن طولون" وجامع "الأزهر" وغيرها.

الإمارات العربية المتحدة

تقدم كل مناطق الإمارات العربية تجربة رمضانية خاصة بها حيث تعتبر دبي المقصد الأول للسياح في رمضان، وتحرص الحكومة على تنظيم الكثير من النشاطات والفعاليات الرمضانية كما أن غالبية الفنادق ترتدي حلتها الرمضانية وتقدم عروضها وتجاربها الرائعة.

إندونيسيا

على الرغم من أن إندونيسيا ليست دولة عربية إلا أنها دولة إسلامية من العيار الثقيل حيث تتبدل كل العادات اليومية هناك خلال الشهر ويصبح الشغل الشاغل هو العبادة وتلاوة القرآن والذهاب الى المساجد كما تزين الشوارع ومنازل المسلمين الذين يشكلون ٨٥٪ من السكان وتنظم الندوات والجلسات من أجل التوعية حول أهمية شهر رمضان الكريم والمبارك.

سلطنة عمان

تقدم سلطنة عمان تجربة فريدة حيث تقام جلسات السمر التي يكون الحديث عن الأمور الدينية والتنافس في القصائد الشعرية بالإضافة إلى العادات المشتركة مع باقي الدول العربية من الحلات والعادات التي ترتديها السلطنة لاستقبال الشهر الكريم.