اماكن السياحة جزيرة تاهيتي

الأربعاء,08 أغسطس 2018
إعداد: أسماء الإمام
شاطئ ماوي

شاطئ ماوي

جزيرة بورا بورا

جزيرة بورا بورا

حدائق فايباهي

حدائق فايباهي

حي بولفار بومار

حي بولفار بومار

شلال فوتوا

شلال فوتوا

متحف تاهيتي

متحف تاهيتي

تحظى جزيرة تاهيتي باهتمام وشهرة عالميين، نظرًا للجمال البولينيزي الطبيعي والثقافة المتنوعة والأجواء الرومانسية، وهي مفضلة لقضاء عطلات شهر العسل، ومن أبرز مقومات السياحة في جزيرة تاهيتي أنها تحتوي على عدد من الشلالات والينابيع والجداول والمنتجعات والشواطئ، ما يتيح  ممارسة العديد من الأنشطة.

أبرز أماكن السياحة في جزيرة تاهيتي

  • شاطئ ماوي
  • حي بولفار بومار
  • شلال فوتوا
  • جزيرة بورا بورا
  • حدائق فايباهي
  • متحف تاهيتي

 

شاطئ ماوي

يتمتع شاطئ ماوي أو "بلاج دو ماوي" بالرمال الناعمة والمياه النظيفة الضحلة والهادئة، ما جعله يحظى بشعبية كبيرة بين السياح إذ يعتبر مكانًا مثاليًا للعائلات، بالإضافة إلى أنه يحتوي على مطعم لطيف للوجبات الخفيفة خاصة المأكولات البحرية.

شاطئ ماوي

حي بولفار بومار

يوجد حي بولفار بومار في مدينة بابيتي العاصمة، وهو وجهة مثالية لمحبي الهالوين وأجوائه لكن على مدار العام وليس يومًا واحدًا فحسب، إذ تمتلئ شوارعه بالصخب ليلًا خلال الاحتفالات بالثياب تنكرية حتى طلوع النهار.

حي بولفار بومار

شلال فوتوا

لا تقف الأنماط الطبيعية في جزيرة تاهيتي عند الشواطئ، فهي تحتوي على الغابات الاستوائية والشلالات المذهلة، وعلى رأسها شلال فوتوا الذي يتميز بإطلالة طبيعية تبدو وكأنها قطعة من الفردوس، وهو يوفر لك فرصة التقاط العديد من الصور التذكارية الرائعة.

شلال فوتوا

جزيرة بورا بورا

استحقت جزيرة بورا بورا لقب "لؤلؤة الباسيفيك" عن جدارة، فالجزيرة التابعة لأرخبيل لا سوسييته واحدة من أجمل الجزر حول العالم، ويعني اسمها باللغة التاهيتية "المولودة الاولى"، وهي تتمتع بمناخ دافئ على مدار السنة، وتعتبر الأكثر استقطابًا للباحثين عن الهدوء والطبيعة الأخاذة.

جزيرة بورا بورا

حدائق فايباهي

تعتبر حدائق فايباهي وجهة مثالية لعشاق الطبيعة وخاصة النباتات، إذ تضم نحو 75 نوعًا من النباتات، وتمتد بطول ساحل تاهيتي الجنوبي في ماتايا وتبعد نحو 30 ميل جنوب شرق بابيتي، الدخول إلى الحديقة مجاني بالإضافة لوجود جولات إرشادية مقابل رسوم بسيط.

حدائق فايباهي

متحف تاهيتي

يقع متحف تاهيتي جنوب بابيتي على بعد حوالي 10 أميال، وهو مكرس لعرض تاريخ وتراث جزر بولينيزيا الفرنسية، وينقسم إلى 4 أقسام متميزة؛ الأول يركز على الجغرافيا والتاريخ الطبيعي، والثاني على الثقافة ما قبل الأوروبية، والثالثة على آثار الاستعمار والرابع على عجائب الطبيعة.

متحف تاهيتي