مدينة كلايبيدا

مدينة كلايبيدا

مدينة كلايبيدا

تمنحك مدينة كلايبيدا الليتوانية فرصة فريدة للاستمتاع بعطلة رائعة على شواطئها الخلابة وبين طبيعتها الساحرة، وتحتل كلايبيدا المركز الثالث بين مدن ليتوانيا، وهي مزيج بين التراث الاسكندنافي والحداثة المعاصرة.

نبذة عن كلايبيدا

احتفظت كلايبيدا بنكهة ألمانية متميزة في الهندسة المعمارية لمدينتها القديمة المرصوفة بالحصى، وبرج واحد متبقي من قلعتها المبنية من الطوب الأحمر، وقد كان مينائها هو الميناء الوحيد في ليتوانيا الذي يستقبل سفن الرحلات السياحية "تيتانيك"، كما كان واجهة بحرية حيوية لعبارات البضائع والركاب بين ليتوانيا والدول الاسكندنافية وما وراءها.

قسمي مدينة كلايبيدا

يتدفق نهر "دانيDanė " غربًا عبر وسط المدينة، ليدخل إلى بحيرة كورنيان على بعد 4 كم من بحر البلطيق، ويقسم النهر المدينة إلى قسمين متميزين، شمال النهر وهي المدينة الجديدة والأكثر حداثة، حيث ستجد بعض الفنادق ومحطات القطارات والحافلات وجامعة كلايبيدا، والقسم الثاني جنوب النهر هي المدينة القديمة المرموقة، والتي تحتوي على مكتب المعلومات السياحية وكذلك المحلات التجارية والبارات والمطاعم ومنافذ الفنادق.

المناخ كلايبيدا

بشكل عام يكون مناخ كلايبيد بارد مائل إلى الاعتدال، وهناك قدر كبير من الأمطار حتى في أكثر الشهور جفافًا، وذلك حسب تصنيف مناخ كوبن، ويبلغ متوسط ​​درجة الحرارة السنوية 7.1 درجة مئوية، معدل هطول الأمطار السنوي هو 750 ملم.

أبرز معالم الجذب في كلايبيدا

ممر فريدريك

يقع في وسط مدينة كلايبيدا، وقد أنشئ عام 1692، سيجد زوار ممر فريدريش أفنية تضم مطاعم ومتاجر صغيرة ومقاهي، وتعد زيارة ممر فريدريش هي طريقة رائعة لقضاء بضع ساعات.

جولة في البلدة القديمة

تتميز مدينة كلايبيدا ببلدة قديمة فريدة من نوعها تشعر بأنها مختلفة جدًا عن مدينة فيلنيوس أو كاوناس، الهندسة المعمارية لها العديد من التأثيرات الألمانية بسبب ماضيها وحاضرها كميناء، يربط ليتوانيا بالعالم، أفضل مكان في البلدة القديمة للاستمتاع بالعمارة الجميلة هو ساحة البلدة القديمة.

الممشى في داني بارك

تضم كلايبيدا متنزه نهر جميل على طول نهر داني، وسيتمكن الزوار الذين يختارون التنزه على طول مسارات داني بارك من الجلوس ومشاهدة الصيادين من المقاعد العديدة على طول النهر، وتتميز هذه الحديقة الطويلة والضيقة أيضًا ببعض المنحوتات الدائمة وملعب مناسب للأطفال الصغار.

تمثال الشبح الأسود

هو تمثال زاحفًا نوعًا ما تبدو مثل فولدمورت من سلسلة أفلام هاري بوتر، ويقع التمثال بالقرب من فندق ميميل الخلاب، ويبدو وكأنه يتسلق إلى الممشى من نهر داني.