10 % ارتفاع إيرادات قطاع السياحة فى السعودية بسبب التأشيرات السياحية

الثلاثاء,13 فبراير 2018
إعداد: ياسمين عبد الله
تأشيرة السعودية

تأشيرة السعودية

كشف عدد من أصحاب شركات السياحة في السعودية، أن الانطلاق الفعلي للتأشيرات السياحية لمختلف الزوار من خارج المملكة، سينعش إيرادات قطاع السياحة بارتفاع يصل إلى 10%، كما يعزز فرص توفير 10 آلاف وظيفة، ويرفع معدلات المنافسة بين المكاتب المتخصصة في الرحلات السياحية في السعودية، مما يقدم جودة عالية في الخدمة نتيجة المنافسة، إضافة إلى توفير الكثير من فرص العمل، وتعزيز وتطوير ثقافة المرشد السياحي المحلي نتيجة الاحتكاك بثقافات مختلفة من دول العالم.

تفاصيل أكثر عن ارتفاع إيرادات قطاع السياحة في السعودية

مختصون يطالبون بتطوير المنتج السياحي المحلي

في الوقت الذي طالب فيه مختصون بضرورة تطوير المنتج السياحي المحلي من فنادق ونقل بري وبحري، وتخصيص المميز منها لخدمة السائح الأجنبي بهدف رسم صورة جيدة عن السياحة الداخلية من قبل الزائر الخارجي، وكذلك رفع الإيرادات، لتتجاوز الحجم الحالي لها، وهو 46 مليار ريال، الذي لا يتناسب مع الإمكانات الهائلة التي تتمتع بها المملكة، على الصعيد السياحي.

حجم الإنفاق على السياحة الخارجية

وأشار المختصون إلى أن حجم الإنفاق على السياحة الخارجية، الذي يبلغ نحو 100 مليار ريال، بحاجة إلى العمل على توطين جزء منه، وسط استهداف المملكة لجذب مليون سائح سنويًا، بخلاف الحج والعمرة.

التحديات التي تواجه تطوير النشاط السياحي

واتفق المختصون على أن ارتفاع الأسعار، وضعف التمويل، يمثلان أكبر التحديات التي تواجه تطوير النشاط السياحي، وتعظيم أرباحه، وفق الأهداف المأمولة، ضمن خطط 2030.

تعليق المستثمرين والمختصين في السياحة

وقال خالد القحطاني "مستثمر في القطاع السياحي" المكاتب والشركات السياحية مستعدة ولديها الخبرة الكافية وفريق عمل منظم من مرشدين سياحيين ومترجمين، مشيراً إلى أن من ضمن البرامج التي تقدمها شركات السياحة في المملكة هي برامج ثقافية جاذبة، وخدمات سياحية راقية، وزيارة المعارض والمؤتمرات، والمسارات السياحية، ورحلات ما بعد العمرة.

من جهته طالب فهد الأحمري مختص في السياحة بضرورة تجهيز كل الخدمات والمتعلقة بالطرق البرية والجوية والبحرية وتحديد الفنادق ذات الجودة العالية واعتمادها من قبل الوزارة حتى لا يكون هناك قصور في الخدمات من قبل بعض أصحاب الفنادق والشقق غير المؤهلة، إضافة إلى عمل حملات ترويجية للسياحة في المملكة في الدول المستهدفة حتى يقوم الزائر بجمع كل المعلومات عن السياحة الداخلية والمواقع الأثرية.

من جهته أكد مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة مكة المكرمة، محمد العمري أن الهيئة وفرت كل الاحتياجات التي تساعد وتسهل وصول السائح الأجنبي من فنادق ومرافق، مضيفًا: إن الهيئة حققت العديد من الإنجازات خلال السنوات الماضية لتحسين مستوى البنية التحتية.

وقال: "شركات الطيران الداخلية أصبحت تنقل بشكل مكثف بالإضافة إلى توفير الأنظمة التي تسهل هذه الخدمة مثل نظام التأشيرات الإلكترونية من صنع شباب المملكة"، مضيفًا: إنه أصبح لدينا 152 فندقًا من طراز خمسة نجوم، 162 من طراز 4 نجوم، إضافة لما تمتلكه شركات الطيران والتي أصبحت تنقل الزوار ولديها الخبرة.