قصر المورق

قصر المورق من أحد الجوانب

قصر المورق من أحد الجوانب

نافورة داخل قصر المورق

نافورة داخل قصر المورق

احد جداران قصر المورق

احد جداران قصر المورق

زهرية مميزة لقصر المورق

زهرية مميزة لقصر المورق

ممر داخلى بالقصر

ممر داخلى بالقصر

قصر المورق

قصر المورق

قصر المورق هو أقدم قصر ملكي مستخدما حتى الآن في أوروبا،  يوجد قصر المورق في مدينة إشبيلية في إسبانيا، عرف حديثا باسم قصر إشبيلية، شيد ليكون حصنا لكنه أصبح بعد ذلك قصرا خاصا بالحكم، أدرجته منظمة اليونسكو عام 1987 كموقع للتراث العالمي.

يعتبر من أهم المعالم السياحية في إشبيلية، وعلى عكس ما يعتقد الكثير بأن القصر بُنى في عهد المسلمين إلا أن الحقيقة أنه بُني بأيدي المسلمين من مملكة غرناطة، لكن تم ذلك في عهد ملوك قشتالة النصاري.

يوجد على اليسار الداخل إلى القصر باحة خارجية تسمى باحة العوانس، ويعود هذا الاسم إلى أسطورة أخترعها النصارى وقت الاستيلاء على مدينة إشبيلية وتقول الأسطورة أن الخليفة طلب من ملوك النصارى إرسال 100 عذراء له كل عام وهذه الكذبة اخترعوها ليدفعوا الناس ويحمسوهم للاستيلاء على إشبيلية.

يوجد قصر إشبيلية في جنوب شرق المدينة قرب الكنيسة الكبرى، ويعرف بالنقوش الجميلة والأعمدة الفارهة، والتي تم بناؤه على الطراز المعماري الأندلسي العبقري.

ابرز انشطة سياحية داخل قصر المورق

• يمكنك الجلوس في حديقة قصر المورق، ومشاهدة الطبيعة الخلابة من حولك حيث النوافير وقنوات المياه، وأيضا الزخارف والمزركشات المتقنة الرائعة المميزة للقصر.

• ومن خلال محاضرات إرشادية يمكنك التعرف على تاريخ القصر ودوره في تلك الفترة من حكم المسلمين للأندلس.

• لا يجب أن يفوتك زيارة مسرح قصر المورق الذي  يحتوي على 511 مقعد حيث يقام عدد من المناسبات والاحتفالات، فهو يمتلك نمطًا معماريًا إسلاميا مميزا.

• يقام عدد من الحفلات في مهرجان أمسيات حدائق الكازار الذي يُعقد كل صيف في حدائق القصر حيث يمكنك حضورها في جو رائع من الهواء الطلق.

• وطبعا لا يفوتك التقاط الصور ليصبح هذا المكان ذكرى رائعة تشاهده فيما بعد لوحدك أو مع أصدقاءك وأحباءك.

• كما يمكنك زيارة بعض الأماكن القريبة من قصر المورق مثل الساحات والكنيسة والمتاجر القريبة الصغيرة التي تبيع هدايا تذكارية خشبية في غاية الروعة.

ساعات العمل:

 من 9:30ص حتى 5.00 م