تعرف على جيش الفخار الصيني أو جيش تيراكوتا

السبت,07 أكتوبر 2017
إعداد: إيمان أنس
جيش الفخار الصينى

جيش الفخار الصينى

جيش الفخار الصينى

جيش الفخار الصينى

جيش تيراكوتا

جيش تيراكوتا

جيش تيراكوتا

جيش تيراكوتا

مقبرة جيش تيراكوتا

مقبرة جيش تيراكوتا

جيش تيراكوتا او جيش الفخار الصيني هو معلم سياحي أثرى في الصين، وهو عبارة عن مقبرة تتكون من آلاف التماثيل الطينية الفريدة، كل منها له ملامحة مميزة ومختلفة عن غيره، وجدت هذه الجيوش في ضريح الإمبراطور الأول كين، وما يجعل هذا القصر معلم من المعالم الفريدة هو أنه لا يوجد فيه جنديين متشابهين في المعالم.

جيش الفخار الصيني

يعتبر جيش تيراكوتا ثامن عجائب الدنيا القديمة، ويصنف من المعالم المصنفة ضمن التراث العالمي لليونيسكو، يعرف أيضًا باسم جيش الطين أو جيش التيراكوتا، كذلك يطلق عليه جيش الأرض المطهية، يقع هذا الجيش في مدينة شيان شمال غرب الصين، تم بناؤه عام 246 قبل الميلاد بناء على امر من إمبراطور الصين الأول كين شين هوانج حيث أراد أن يتم دفن هذا الجيش معه عندما يموت، وأمر حينها كين بأن لا يكون هناك جنديين مُتشابهين في هذا الجيش بأكمله، وهذا ما تم بالفعل.

شارك في تنفيذ هذه التحفة الفنية ما يقارب 700,000 شخص لبناء آلاف التماثل الطينية الغير متشابهة، ثم وضعها في أفران تصل درجة حرارتها لألف درجة مئوية، ثم تركها لتبرد وتلوينها وتزيينها! وكان الهدف منه هو مساعدة الإمبراطور في بناء إمبراطورية في الآخره كما يعتقد البعض، أو لحمايته في الأخرة.

تم اكتشاف المقبرة عن طريق المصادفة عام 1974 م من قبل المزارعين المحليين عندما كانوا يحفرون بئر ماء بالقرب من شيان بمقاطعة شنشي، تتكون المقبرة التي تم اكتشافها من ثلاثة حفر، وهذه الحفر تضم ما يقارب الـ8,000 مُقاتل مع إداريين وموسيقيين، و130 عربة بـ520 حصان، بجانب 150 حصان للفرسان، ومازال يعتقد ان هناك المزيد من الحفر التي تضم أعداد إضافية من الجنود.

أنشطة يمكن ممارستها عن زيارة جيش تيراكوتا

عند زيارة جيوش تيراكوتا فأنت امام تحفة فنية نادرة لمحبي فنون النحت حيث يمكنك التمتع بما يلي:

  • التمتع بالتجول وسط عدد الجنود الذين يشكلون الجيش وهم 8000 جندي، مع 130 مركبة و 670 حصان في أتم الاستعداد للحرب.
  • يمكن التأمل في ملامح كل جندي من الجنود الثمانية آلاف حيث تختلف عن الآخر ما يجعلها أعمالا فنية فريدة من نوعها وواقعية.
  • لا توجد تماثيل للجنود فقط، هناك أيضا تماثيل للإداريين وكشفت الحفريات الأخيرة بهلوانيين وموسيقيين وطيور المائية.
  • التجول بصحبة مرشد سياحي حيث يتم التعرف على تاريخ الامبراطوريات القديمة في الصين وكيف كان الحكم والحياة بها.