ديرنكويو مدينة الجن تحت الأرض

الثلاثاء,10 أكتوبر 2017
إعداد: رامي حسن
الأبواب الثقيلة الموجودة في ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

الأبواب الثقيلة الموجودة في ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

بوابة مدينة ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

بوابة مدينة ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

فتحة التهوية الصغيرة الموجودة في مدينة ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

فتحة التهوية الصغيرة الموجودة في مدينة ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

المدرسة الموجودة في ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

المدرسة الموجودة في ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

معصرة الزيتون الموجودة في ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

معصرة الزيتون الموجودة في ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض

ديرنكويو مدينة الجن تحت الارض تقع على عمق يصل إلى 51 متراً تقريباً تحت سطح الأرض، وتعد من أهم من الاكتشافات الأثرية العجيبة في الدنيا، وتم اكتشاف هذه المدينة من قبل السائحين التونسي محمد شيخي والمغربي حسن أصهاض تحت الأرض بمحافطة نوشهر في منطقة وسط الأناضول بتركيا.

تعد مدينة ديرنكويو من أعظم المواقع الأثرية على مستوى العالم وتم تشبيهها بالأهرامات الفرعونية لدقتها المتناهية وبنائها المعقد فهي بمثابة مدينة أثرية عملاقة تحت الأرض وهي مثيرة للجدل والغرابة نظرا لضخامتها ووجودها في الأعماق ولذلك أطلق عليها السكان المحليين إسم "مدينة الجن".

وصف مدينة الجن تحت الأرض

تمتد هذم المدينة لعمق 51 متر وتتكون من 5 طوابق وتستوعب أكثر من 20.000 شخص مع كافة حوائجهم وأشيائهم وتتمتع هذه المدينة بكافة وسائل الراحة حيث معاصر الزيتون والنبيذ، الإسطبلات، غرف التخزين، الأقبية، المصليات، حجرات الطعام ويوجد أيضا معبد ومدرسة كما يوجد بالمدينة أكثر من 15 ألف فتحة تهوية صغيرة في كافة أرجاء المدينة.

ديرنكويو مدينة جذب سياحي متميز

تستقطب هذه المدينة الأف السياح سنويا من جميع بقاع العالم المحبين والهاوين للتميز والتفرد حيث فتحت ديرنكويو أمام السياح عام 1969 وحازت على إعجاب الكثيرين وتحظى بشعبية كبيرة لدي زوارها، ويتم الدخول إلى هذه المدينة العجيبة عن طريق بوابات حجرية عملاقة تبلغ طولها إلى متر ونصف ويبلغ وزنها 500كجم وتغلق هذه البوابات من الداخل وليس من الخارج بطريقة ميكانيكية مبتكرة تسهل عملية الفتح والغلق.

تعد مدينة الجن من غرائب الدنيا السبع ومعلم أثري متميز لدى عدد هائل من السياح حيث يتوافدون من كل مكان لمشاهدة تلك الغريبة هي سر من اسرار العالم القديم سميت بذلك الإسم معناه باللغة العربية "البئر العميق" لكبر حجمها ولذلك تعرف باسم مدينة الجن.