مطعم تايلندي يشوي الدجاج بواسطة ضوء الشمس

الخميس,02 نوفمبر 2017
إعداد: ياسمين عبد الله
شوي الدجاج عن طريق أشعة الشمس

شوي الدجاج عن طريق أشعة الشمس

المطعم التايلندي

المطعم التايلندي

اختراع الشوي بواسطة ضوء الشمس

اختراع الشوي بواسطة ضوء الشمس

الاختراع

الاختراع

الدجاج يشوى في الاختراع

الدجاج يشوى في الاختراع

على طريقة الاختراعات والأفكار التي تولد في عقول أصحابها فعند النطق بها، يُتهمون بالجنون، كان مصير هذه الفكرة المختلفة، وهي فكرة شوي الدجاج بواسطة أشعة الشمس بدلا من الطرق العادية التي يستخدم فيها الفرن أو الفخم.

من هو صاحب المطعم؟

صاحب الفكرة والتنفيذ هو رجل من تايلاند يدعى سيلا سوثارات والذي كان يعمل كبائع للدجاج المشوي، وجاءته الفكرة عام 1997 حيث كان سيلا قبل هذا التاريخ يستخدم الفخم مثله مثل باقي مطاعم شوي الدجاج، لكن منذ ذلك الوقت اختلف الأمر كثيرا وبدأ بالتقاط أشعة الشمس في شوي الدجاج وتنفيذ عمله.

فكرة الاختراع

طريقة عمل الفكرة هي استخدام 1000 لوحة صغيرة من المرايا في تركيز أشعة الشمس على هيئة شعاع واحد قوي يتم تنشينه على الدجاجة التي يراد شويها، حيث تصل قوة هذا الشعاع إلى أكثر من 300 درجة مئوية وقد يصل ل 312 درجة مئوية وهو السبب الأساسي في ارتداء صاحب الفكرة لقناع اللحام بدلا من القبعة العادية التي يستخدمها باقي الطهاة الذين يعلمون بتلك المهنة.

اتهم صاحب الفكرة بالجنون

ذكر سيل لوكالة فرانس بريس أن الناس لم يصدقوه وأتهموه بالجنون لأنهم رأوا أن طهي الدجاج بتلك الطريقة مستحيل، لكنه لم يستجب لأي من هذا الكلام والنقد والشتائم واستمر في العمل حتى وصل لتلك النتيجة الرائعة.

مميزات الاختراع

هذا الاختراع يوفر الوقت والمجهود ويأتي بنتيجة ممتازة حيث تساعد ال 1000 مرآة المركزة على الدجاجة في أن يأخذ وقت أقل يترواح بين ال 10 ل 15 دقيقة لطهي 1.5 كيلو من الدجاج الكامل الاستواء ويصل نظافته لنسبة 100%.

المطعم محل اهتمام الناس

ولأن الناس فضوليون ويحبون تجربة كل ما هو جديد ومختلف، كان المطعم التايلندي الذي يشوي الدجاج بواسطة ضوء الشمس محل اهتمام وحرص من الجميع لتذوق الدجاج الناتج عن الاختراع.