مهرجان هاربين الدولي بالجليد الملون

الأربعاء,29 نوفمبر 2017
إعداد: ياسمين عبد الله
مهرجان هاربين الدولي بالجليد الملون

مهرجان هاربين الدولي بالجليد الملون

يمتلئ العالم من حولنا بالكثير من الغرائب التي تذهل الأعين والعجائب التي ينبهر بها الناس، فقد ظهرت الكثير من المناسبات والأماكن بشكل مختلف إما في التصميم أو الهدف أو ما تقدمه وخلقت من أجله، ويحاول دائما أصحاب تلك الأفكار والأماكن والمشاريع أن يكونوا مختلفين، ومن أجمل وأعجب الأمور في الصين ما صممه المبدعون من في مهرجان هاربين الدولي والذي قدم في دورته الـ 31 في مقاطعة هيلونغجيانغ في الصين التي يطلق عليها بلد العجائب والغرائب، فهي أرض العجائب الشتوية وموطن الجليد والثلج.

فمهرجان هاربين الدولي يقام كل عام طوال الثلاثين عام الماضيين وهو أحد أكثر الاحتفالات جذبا للسياح، افتتح عام 1963، حيث يفتتح يوم 7 يناير من كل عام و يغلق في شهر شباط من نفس العام.

وتم إحصاء زوار هذا المهرجان عامي 2013 و 2012 فكان الناتج 28,5 مليون زائر، يعرض فيه بعض التماثيل والقصور المصنوعة من قطع الجليد الكبيرة الجوفاء مضاءه بإضاءة led على ضفاف نهر سونغهوا المثلج.

تتراوح ارتفاعات القطع الثلجية بين 26 مترًا وقد تصل  إلى 117 متر، وتبلغ مساحة موقع المهرجان الكلية 600 ألف متر مربع يستخدم 180 ألف متر مربع من الجليد و 150 ألف متر مربع من الثلوج لاتمام جميع الأعمال في المهرجان، كما أن العمال يقضون أسابيع من الجهد والعمل المتواصل المبدع والشاق ليبحتوا قطع الجليد من نهر سونغهوا المتجمد.

وصرح منظمي المهرجان أن أكثر من 10 ألاف شخص يعملون في المهرجان ليخرج بصورة مشرفة وقوية فيظهر بصورة لائقة وجذابة لألاف الزوار من جميع أنحاء العالم كل عام، التماثيل الجليدية بالمهرجان تشبه حكايات الخيال حيث أضواء المصابيح الملونة والتي تسمى مباني من الجليد والأضواء، كما أن مهرجان هاربين الدولي للجليد والثلوج يعتبر أول مهرجان معني بالجليد والثلوج.